التسجيل متاح - التسجيل باسم ثنائي - تحول لون الاسم إلى الأخضر يعني تفعيل الاشتراك - كل المشاركين الجدد يبدؤون التطبيق قي الدورة الأولى في الصفحة المعنونة ب ( المشاركون الجدد - 1 )

 

أخر عشر مواضيع الذائقة والمنهج  آخر رد: خشان خشان    <::>    تمر أو جمر  آخر رد: خشان خشان    <::>    شعبي بلهجة من مصر  آخر رد: أحمد فرج    <::>    أمين الشحاتيت - 2  آخر رد: زمردة جرهم    <::>    المتقارب وشعراء العاميه المصري...  آخر رد: أحمد فرج    <::>    مارايكم بهذا الوزن فى بحور الخ...  آخر رد: أحمد فرج    <::>    ما قاله الجابري عن الخليل  آخر رد: (سحر نعمة الله)    <::>    مشكلات عروضية وحلولها  آخر رد: خشان خشان    <::>    هذا السطر اعجبنى فى الخبب  آخر رد: أحمد فرج    <::>    تقديم الرقمي في المحور الثقافي  آخر رد: خشان خشان    <::>    التفرقه بين اللام الشمسيه والق...  آخر رد: أحمد فرج    <::>    بالجملة أميرات شعر وبحور سابعة...  آخر رد: خشان خشان    <::>    موضوع هام عن تقطيع الشعر الشعب...  آخر رد: أحمد فرج    <::>    خشان يتهم الفراهيدي!  آخر رد: خشان خشان    <::>    التوأمان الوتديان  آخر رد: خشان خشان    <::>    2 2 2 في الحشو  آخر رد: خشان خشان    <::>    درر أحمد فرج  آخر رد: أحمد فرج    <::>    أبو شوق وأبو جميل  آخر رد: خشان خشان    <::>    خطأ متواتر  آخر رد: خشان خشان    <::>    الشعر والنثر في القرأن الكريم  آخر رد: خشان خشان    <::>   


الإهداءات


الإيقاع الكوني " والصوت القرآنيّ وإيقاعُه حلَقة من حلَقات الإيقاع الكونيِّ الذي يَسِمُ كلَّ جُزَيئة من هذا الوجود" التكرار، الانتظام ، الحركة ، السكون عناصر إيقاع في كل مظهر من مظاهر الكون أو المنجزات البشرية سواء بسواء. وتعالى سبحنه بتفرده علوا كبيرا.

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 09-27-2015, 01:18 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,177
الشعر والرياضيات


[ لعل ما ينطبق على الشعر ينطبق على (علم العروض) إلى حد كبير]


يقول أرسطو يكمن أرقى الذكاء في القدرة على رؤية الوشائج التي لم يرها أحد من قبل، أي التفكير قياسيا.
إن شرارة الشعر الحقيقي – في رأي مدرسة نافذة للشعراء- تقدح عندما يرى الشاعر حقائق تقترن بشكل لم يكتشف أحد قبله.
كثيرا ما تبدأ الاكتشافات العلمية بحدس وجود ارتباط ما بين ظواهر تبدو غير ذات صلة فيما بينها.
وعليه، فإن ثمة أساسا للتفكير بالشعر والرياضيات معا كشكلين رقيقين/شفافين ساميين من التعبير الرمزي الذي يتوقف استكشاف أوجه الشبه الكامنة بينهما فيه على قدرة العقل البشري. وبعبارة أخرى فإن تجميع مائة وخمسين قصيدة ذات صلة ما بمضمون رياضي ما أقرب للحس البدهي من تجميع ذات العدد من الخطابات المشهورة بذات الصلة بمضمون رياضي.
وبتعبير أكثر روحانية يمكن القول بأن الشعر والرياضيات ينتمي أحدهما للآخر. ( بينهما آصرة القياس ). ومن الشعراء من يعتقد بأن العقل كجزء من الطبيعة يجعل بعض العمليات العقلية – ليست بالضرورة الأكثر عقلانية – تتيح لنا استبصار بعض الأعماق الحقيقية في الطبيعة.
ثمة تقليد في العلم الغربي يعود إلى ألفين وخمسمائة سنة ينظر إلى الرياضيات (الرقم) كجزء لا يتجزأ من الكون. عندما نتكلم بلغة الرياضيات فإننا نتكلم اللغة الكونية.
نادرا ما أجاب الشعراء على السؤال " كيف بالضبط يفترق التفكير الشعري عن التفكير الرياضي" يجيب وورذز وورث مواربةً على هذا السؤال في قصيدة ( المقدمة ) التي تناول فيها سيرته. وهو كشخص مبدع مسكون برغبته في معرفة كيف يعمل العقل الخلاق، يبرز التباين بين الشعر بين الشعر وهو ذو حقائق متوحدة مع العالم، مع والرياضيات كعالم مستقل خلقه الذكاء المحض.

ثمة متواز ثالث بين الشعر والرياضيات وهو الأناقة. فكما أن من الشعراء من يعاني أشهرًا[1] ليضع رؤية بصيرته على الورق كأقرب ما تكون للجوهرة فكذلك من علماء الرياضيات من يعتقد بأن البرهان إذا طال واضطرب مهما تحصن بالمنطق فلا شك أن ثمة برهانا أفضل منه ينتظر من يكتشفه.

********

[1] اشتهر زهير بن أبي سلمى بالحوليات، وهي القصائد يقولها ولا يظهرها إلا بعد حول يراجعها ويهذبها خلاله
فوصلت إلى ما استحقت به قول عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
قال ابن عباس: "خرجت مع عمر بن الخطاب في أول غزوة غزاها فقال لي: أنشدني لشاعر الشعراء، قلت: "ومن هو يا أمير المؤمنين؟" قال: ابن أبي سُلمى، قلت: وبم صار كذلك؟ قال: لا يتبع حوشي الكلام ولا يعاظل في المنطق، ولا يقول إلا ما يعرف ولا يمتدح أحداً إلا بما فيه"
قال الجاحظ :" " والمعاني مطروحة في الطريق يعرفها العجمي والعربي والبدوي القروي والمدني. وإنما الشأن في إقامة الوزن وتخير اللفظ وسهولة المخرج وكثرة الماء، وفي صحة الطبع وجودة السبك، فإنما الشعر صياغة وضرب من النسج وجنس من التصوير"
_____________________________________________________

الترجمة أعلاه للنص التالي وهو من الرابط: http://www.ams.org/notices/200908/rtx090800944p.pdf






The highest type of intelligence, says Aristotle, manifests itself in an ability to see connections where no one has seen them before, that is, to think analogically. The spark of true poetry—according to one influential school of poets—flashes when ideas are juxtaposed that no one has yet thought of bringing together. Scientific discoveries often start with a hunch that there is some connection between apparently unrelated phenomena
So there are a priori grounds for thinking of poetry and mathematics together, as two rarefied forms of symbolic activity based on the power of the human mind to detect hidden analogies
So there are a priori grounds for thinking of poetry and mathematics together, as two rarefied forms of symbolic activity based on the power of the human mind to detect hidden analogies. In other words, an anthology like Strange Attractors, which brings together a hundred and fifty poems with some degree of mathematical content, makes more a priori sense than, say, a collection of famous speeches with some mathematical content. There is a further, more mystical argument that poetry and mathematics belong together (have an analogical relation). Among poets there are some who believe that, the mind being part of nature, certain operations of the mind—not necessarily the most rational operations—allow us insights into nature that are essentially true. And in Western science there is a tradition going back at least two and a half millennia that sees mathematics (“Number”) as inhering in the universe: when we speak mathematics, we speak the universal language. The question of how exactly poetic thinking diverges from mathematical thinking has seldom been attacked by poets in their poetic work. Wordsworth treats the question glancingly in his long autobiographical poem “The Prelude”, where, as a creative person self-confessedly haunted by the question of how the creative mind works, he contrasts poetry, whose truths somehow inhere in the world, with mathematics as an “independent world, / Created out of pure intelligence”

. A third parallel between poetry and mathematics has to do with elegance. Just as there are poets who will wrestle for months to get an insight down on paper in its most jewel-like form, because to them the truth of the poem is inseparable from its expression, so there are mathematicians who believe that, if a given proof is lengthy and messy, then, no matter how ironclad its logic, there must be a better proof waiting waiting to be uncovered.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-27-2015, 06:48 AM
{{د. ضياء الدين الجماس}} غير متواجد حالياً
مُجاز في العروض الرقمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 2,063
كأن الباحث يريد الإشارة إلى أن من يرى العلاقات الرياضية هو العقل الإبداعي فقط.
وكيف لا تكون الرياضيات من الأسس والكونية ورب الكون محصٍ وحسيب؟

__________________
واتقوا الله ويعلمكم الله
والله بكل شيء عليم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-27-2015, 12:35 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,177
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (د. ضياء الدين الجماس)
كأن الباحث يريد الإشارة إلى أن من يرى العلاقات الرياضية هو العقل الإبداعي فقط.
وكيف لا تكون الرياضيات من الأسس والكونية ورب الكون محصٍ وحسيب؟


يكاد مضمون الكلام هنا يتحد مع مضمون ما تفضلت به، مع فارق ما يضفيه الإسلام على المؤمن من توقير للخالق عز وجل في لغة الخطاب .


رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 10:40 PM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2018, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009