التسجيل متاح - الاسم ثنائي - تحول الاسم للأخضر يعني التفعيل - البداية من( المشاركون الجدد -1). سيحذف تسجيل من لا يبدأ خلال شهر من تسجيله.

 

أخر عشر مواضيع نظيرة محمود - 6  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    لا عروض سوى عروض الخليل  آخر رد: خشان خشان    <::>    عبد الرحمن العويك - 2  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    تكامل الحواس  آخر رد: خشان خشان    <::>    روابط مواضيع مهمة نظيرة محمود  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    نظيرة محمود - إيقاعان  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود - 5  آخر رد: خشان خشان    <::>    دراسة لسانية إيقاعية لنظام الخ...  آخر رد: ((ريمة الخاني))    <::>    قدماي متعبتان رأسي فارغ - جاني...  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود ٤  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    أستاذتي حنين حمودة شكرا  آخر رد: حنين حمودة    <::>    البنية الإيقاعية في الشعر العر...  آخر رد: خشان خشان    <::>    السرعة الافتراضية  آخر رد: خشان خشان    <::>    أستاذتي منى كمال - مبروك  آخر رد: ((منى كمال))    <::>    لا شيء يوجعني- م/ع  آخر رد: خشان خشان    <::>    هي سهلة  آخر رد: حنين حمودة    <::>    نظيرة محمود ٨  آخر رد: حنين حمودة    <::>    أستاذي المفضال  آخر رد: خشان خشان    <::>    حد أدنى ميسر من النحو  آخر رد: خشان خشان    <::>    مخلّع الرجز  آخر رد: خشان خشان    <::>   


الإهداءات


رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 12-06-2014, 01:37 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,459
إلى استاذي باديس

رسالة إلى أخي وأستاذي باديس السطايفي ردا على قوله :

https://www.facebook.com/groups/7301...=group_comment


يا أستاذي العزيز خيّبت ظني فيك , وأنا الذي كنت أحسب أنّك أشد العروضيين تمسكا بالمنهج , فإذا بك تتلقف كل ما يكتب فتجعله شاهدا , وإن كان ذلك كذلك فهذه قصيدة أخرى وجدتها البارحة في منتدى الفصيح , مع التكلف الواضح فيها , يمكن لك أن تستشهد بها مستقبلا لمجتث أو مجزوء مقطوع
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=84659

وبعد , فلنرجع إلى أصل المنهج إن بقي ثم منهج
تقول نقيس على التام , قلنا طيب
فمتى كان في ضرب التام اجتماع علتين متناقضتين ( القطع مع التذييل أو الترفيل ) ؟
أليست علل الزيادة تدخل على ضرب صحيح ؟
فسر لي عروضيا كيف صارت مستفعلن إلى فعولْ , أي علة هذه التي تحذف سببين وتبقي على وتد , ثم من بعد ذلك نلجأ إلى تذييله !!
إما أن يكون ثم منهج نحتكم إليه أو نجعل الأذن مقياسا , فيمكن لي أن أضيف تفعيلة أخرى على الشطر مادامت أذني تقبلها , وتصير أبيات نزار :
في ثغرها ابتهالُ عاشقٍ ... يهمُسُ لي : تَعَالْ
إلى انعتاقٍ أزرقٍ منمّقٍ ... حدودُهُ المُحَالْ
نَشْرُدُ تيَّاريْ شَذًا معبّق ... لم يخفقا ببالْ
مستفعلن مستفعلن مستفعلن ... مستفعلن فعولْ

مع خالص الود




************************
************************



أخي الحبيب وأستاذي الفاضل باديس

بدء أولا أنت صاحب فضل علي في رسمك الرائع للدوائر

بدء ثانيا أهديك رابط : (هبابي المنيل) الذي يرمز إلى الكم الهائل من الأخطاء التي اقترفتها في مسيرتي بالعروض الرقمي والتي يعود الفضل لمن انتقدوها ولسعادتي بذلك ومبادرتي إلى تعديلها دونما خيبة ظن.

يؤسفني أني خيبت ظنك. وربما كانت خيبتك ستتبدد لو أنك اطلعت على ما ورد في الفصيح حول ذلك الجدول على الرابط :

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=72815

أو لو أني ذكرت ذلك هنا. ولعلمت أني مستعد أن أتعلم منك كما تعلمت من سواك.

وجاء فيه :

هذا الجدول من مخطوط الطبعة الثانية والمقصود فيه ب ( رقم الصفحة ) رقمها مع شاهدها في الكتاب. [[[وربما كانت فيه أخطاء فشكرا لكل من ينبه إلى ذلك]]]


إن اليوم الذي أقول إنني لا أخطئ سيكون يوما يعني أنني صرت عبئا فيه على العروض.

لك ولصالح دارسي الرقمي أذكر

1- لم ازعم أن الجدول خال من الأخطاء
2- أساتذتي لحسن عسيلة وثناء صالح وسحر نعمة الله يعرفون المشتقات وخلفياتها والقياس عليها
3- في العروض الرقمي ضوابط أي وزن مشتق هو عروض الخليل المعروف في نتائج التفاعيل وكل ما يخالفه يعتبر من الموزون لا من الشعر
4- في حوارنا حول الاجتثاث العبرة أن ضرب المجتث والتام لهما نفس الحكم يصحان معا أو يكونان خطأ معا.





أخي وأستاذي الكريم

الموقف سأعيد تناول الموضوع على هيئة سؤال وجوابْ

س1 - هل بين الجدول ما هو من عروض الخليل وما هو من خارجه ؟

جـ1 – نعم

س2- هل يحتمل أن بعض الصور الخارجة على عروض الخليل خطأ
جـ 2 – نعم

س 3 – هل هذه الصيغة مستفعلن فعولْ من صيغ الخليل

جـ3 – كلا

س 4 – هل لها وجود في عالم الواقع

أجل وخاصة في شعر التفعيلة كما يتبين أدناه

يوسف الصايغ :
http://uqu.edu.sa/page/ar/41136

والبحر صعب.. والمدى طويلْ
مستفعلن مستفعلن فعول ْ
قد تقصر الحرب، وقد تطول ْ
وأشرف الصبر، هو الجميل"

http://www.startimes.com/?t=22499339

هارون هاشم رشيد :
وقد نظم الرشيد قصيدة واحدة على هذا البحر هي: " يا شاعري لا تقبل العزاء " وقد استفاد الشاعر من كثرة التغييرات التي تطرأ على تفعيلات هذا البحر، فاستخدم " متفْعلن " المخبونة التي تنقل إلى مفاعلن و " متفعلان " المذيلة بالإضافة إلى التفعيلة الأصلية " مستفعلن " يقول:
يا شاعري لا تقبل العزاء مستفعلن مستفعلن فعولْ

http://www.odabasham.net/show.php?sid=32804

يحيى السماوي:

وقال في " أفول " :
مرَّ على نافذتي وغابْ
مفتَعِلن مفتَعِلن فعولْ
وجه التي أوقدتُ في دمائها
مستفعلن مستفعلن مفاعلن
حرائقَ العشقِ وطرَّزْتُ بوردِ شوقِها حدائقَ الشبابْ
مفاعلن مفتعلن مفتعِلن مفاعِلن مفاعلن فَعولْ
وقالَ في " في وطن النخيل " :
في وطنِ النخيلْ
مفتعِلن فعولْ
ألناسُ صنفانِ..فأمّا قاتِلٌ مستأجَرٌ
مستفعلن مفتعلن مستفعلن مستفعلن
أو مؤجَرٌ قتيلْ
مستفعلن فعولْ
وقالَ في "رسالة " :
يا عابرَ الآفاقْ
مستفعلن فعلان
مُرَّ على العِراقْ
مفتعلن فعولْ
وباسمِ قلبي قبّلِ" الفالة َ" و " المكَوارْ "
مفاعلن مستفغلن مفتعلن فعْلان
والعَبَقَ الطالعَ من بنادقِ الثوّارْ
مفتعلن مفتعلن مفاعلن فعْلان

http://www.iraqalyoum.net/popup.php?...ntnews&id=1683

مستفعلن فعولْ: (رُجُوعهُ عَقيمْ)، توليفة غير خليلية مجزوءة، لدى أحلام وتلتزم بها حتى النهاية أي 12 مرة.


http://www.uaegoal.com/vb/t317591-4.html

صلاح عبد الصبور
، في قصيدة أغنية من فيينا وهي معدودة من شعرالتفعيلة، ما نصه:
كانت تنام في سريري، والصباحْ [مستفعلن مفاعلن مستفعلانْ] = [21122211°]
منسكبٌ كأنه وشاحْ [مفتعلن مفاعلن فعولْ] = [°22231]
من رأسها لردفها [مستفعلن مفاعلن] = [22211]
وقطرةٌ من مطر الخريفْ [مفاعلن مفتعلن فعولْ] = [°23122]
ترقد في ظلال جفنها [مفتعلن مفاعلن فعلْ] = [22231]
والنفَسُ المستعجلُ الحفيفْ [مفتعلن مستفعلن فعولْ] = [°221131]
هذا النص الشعري يسير على إيقاع نسق الرجز، وهو متسق وفق أدوار إيقاعية بسيطة، تتناوب على امتداد القصيدة، وهذه الأدوار هي التي تعطيه إيقاعيته الفنية، وتضمن له التنوع البنيوي الصوتي، وهي بحسب تفاعيلها العروضية، ورموزها الرقمية التي نعتمدها بصفة خاصة، على النحو التالي:
فعل=2/فعولْ=2°/مفاعلن=22/مفتعلن=31/مستفعلن=211/مستفعلان=211°، فجميع هذه التركيبات الصوتية تتواتر على امتداد النص، لكن بكيفية يختارها الشاعر، وعندما نتمعن فيها، فإننا نجد أنها عبارة عن أدوار إيقاعية متنوعة، بعضها متماثل، وبعضها الآخر متساو، حيث إن 2=2، و 2°=2° و 22=31=211 ، في قيمها الحركية(=4). وذلك حينما ننظر إليها باعتبارها أدوارا إيقاعية بسيطة متناثر في ثنايا النص الشعر، كما يمكن أن ندرسها، باعتبارها أدوارا مركبة تركيبا معينا ونقارن بينها

http://aklaam.net/newaqlam/index2.ph...e=0&Itemid=104

يقول السياب في قصيدته: "أنشودة مطر":
1 ــ و في العراق ألف أفعى تشرب الرحيق متفعلن متفعلن مستفعلن فعول
2 ــ من زهرة يربها الفرات بالندى.. مستفعلن متفعلن متفعلن فعل
3 ــ و أسمع الصدى........متفعلن فعل
4 ــ يرن في الخليج........ متفعلن فعول
5 ــ مطر........... فعل.
6 ــ مطر............ فعل..
7 ــ مطر.............فعل...
8 ــ في كل قطرة من المطر.... مستفعلن متفعلن فعل
9 ــ حمراء أو صفراء من أجنة الزهر.. مستفعلن مستفعلن متفعلن فعل
..10 ــ و كل دمعة من الجياع و العراة.. متفعلن متفعلن متفعلن فعول
..11 ــ و كل قطرة تراق من دم العبيد.. متفعلن متفعلن متفعلن فعول
..12 ــ فهي إبتسام في انتظار مبسم جديد.. مستفعلن مستفعلن متفعلن فعول
..13 ــ أو حلمة توردت على فم الوليد.. مستفعلن متفعلن متفعلن متفعلن فعول
..14 ــ في عالم الغد الفتي ، واهب الحياة.. مستفعلن متفعلن متفعلن متفعلن فعول
..15 ــ و يهطل المطر........ متفعلن فعل..

س5 – هل لها تفسير في الرقمي ؟
ترد في سياق المشتقات واحتمالية القبول بها

س6 – هل يعني ذكرها في الجدول اعتبارها من الشعر أم من الموزون.

أنقل حرفيا من مخطوط الطبعة الثانية من كتابي :"



[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[[ تقودنا المقارنة بين صور البحور المختلفة وقياس بعضها على البعض الاخر، وكذلك الاستئناس بالقوانين الكلية للعروض إلى اشتقاق صور لبعض البحور لم ترد في جدول الخليل، و ربما وجدنا على بعضها شعرا يعتد به على اختلافٍ في درجة الاعتداد من شعر لآخر، وربما لم نجد شعرا يعتد به على تلك الصور المشتقة. وندعو ما يقود خطانا في عملية الاشتقاق بالمشتقات. وكل ما ينتج عن هذه المشتقات مما لم يذكره الخليل نعتبره من سلس الموزون لا من الشعر، وإن استساغته آذان بعضنا. والقصد من ذلك الحفاظ على الشعر من العبث، فقبول صور للبحور خارج مرجعية بحور االخليل مؤذن بتدحرج المرجعيات وانفلاتها . وهكذا يتيح الموزون مجالا للتجريب لمن يصبو إليه بالغث والسمين–إن وجد-بعيدا عن الشعر ومكانته.والقصد مما أستشهد به على نتاج المشتقات من أسطر أو أبيات هو تصوير وقعها على السمع لا غير.

ولسائل أن يتساءل عن المغزى من هذه المشتقات، والجواب أنها تأتي في إطار تكريس نهج الشمولية في الذهن وما يترتب على السعي إليه من إعمال للفكر في مقاربات ومراجعات وخطإ وتصويب. علما بأن نتاج هذه الأقيسة تشمل صور الخليل في جدوله ولكنها أوسع منها، وهذا بدوره يدفع إلى البحث عن مزيد من القواعد الضابطة التي تقلل الفجوة بينهما. على أننا سنجد لبعض هذه الصور المشتقة أدلة من الشعر العربي على اختلاف في الأزمنة وحجية الأخذ بها. كما أننا سنجد تفاوتا في سلاسة الموزون يحفز على البحث عن تفسير له في تفاوت بنية الوزن.
وزن الحشو في البحور لا تغير ولا اجتهاد ولا اختلاف ولا استدراك عليه، فهو ثابت وكل ما تتفاوت الاراء حوله هو درجة استساغة زحاف ما. والمشتقات جميعا متعلقة في أعمها الأغلب بمنطقة الضرب. وفي أقلها بمنطقة العروض.
فيما يلي استعراض لبعض هذه المشتقات وربطها بجدول الخليل فما كان له رقم متسلسل فهو من جدول الخليل
ملخص المشتقات وسيأتي تفصيل كل منها تاليا:]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]]
***


أما إني لأصدقك القول في سياق حديث الخيبة .
إني أشعر بالخيبة من نفسي يقينا لا ظنا. ذلك أني ومن خبرة تزيد على خمسة عشر عاما في طرح الرقمي توصلت إلى قناعة أن لا جدوى من الحوار في ذات الرقمي مع من لم يدرسه.
وبدون استثناء يخرج من لم يدرس دورات الرقمي بصورة خاصة به عنه.
سر خيبتي من نفسي أني في الوقت الذي أنصح كل أهل الرقمي بعدم الخوض في حديث عن ذات الرقمي مع من لم يدرسوه منهجيا أخالف ما أنصح به كثيرا جريا وراء الطمع في احتمال أن بعض من أتوسم فيهم قدرة قد يلمون بمنهجه دون دراسة دوراته. وكل مرة أعود بخفي حنين.
أعلن على يديك وأمام أهل الرقمي أني لن أحاور في ذات الرقمي من لم يدرس دوراته.


حفظك ربي ورعاك أخي الحبيب.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-06-2014, 02:10 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130
أحسنت وأبدعت أستاذي ، حقيقة استفدت كثيرًا من هذا الطرح والرد الوافي.

راقني هذا الاقتباس جدًّا
اقتباس
تقودنا المقارنة بين صور البحور المختلفة وقياس بعضها على البعض الاخر، وكذلك الاستئناس بالقوانين الكلية للعروض إلى اشتقاق صور لبعض البحور لم ترد في جدول الخليل، و ربما وجدنا على بعضها شعرا يعتد به على اختلافٍ في درجة الاعتداد من شعر لآخر، وربما لم نجد شعرا يعتد به على تلك الصور المشتقة. وندعو ما يقود خطانا في عملية الاشتقاق بالمشتقات. وكل ما ينتج عن هذه المشتقات مما لم يذكره الخليل نعتبره من سلس الموزون لا من الشعر، وإن استساغته آذان بعضنا. والقصد من ذلك الحفاظ على الشعر من العبث، فقبول صور للبحور خارج مرجعية بحور االخليل مؤذن بتدحرج المرجعيات وانفلاتها . وهكذا يتيح الموزون مجالا للتجريب لمن يصبو إليه بالغث والسمين–إن وجد-بعيدا عن الشعر ومكانته.والقصد مما أستشهد به على نتاج المشتقات من أسطر أو أبيات هو تصوير وقعها على السمع لا غير.

أتفق معك أستاذي :
(عدم الدخول في تفاصيل مع من لم يدرس دورات الرقمي، فهذا سيشتت فهمه ،ويجعله يحكم بأحكام بنيت على التشتت والفكرة التي أخذها عن الرقمي البعيدة عن الرؤية الحقيقية له، فالعروض الرقمي منهاج متدرج يحتاج الصبر والتأمل.

دمت موفقًا ومبدعًا
__________________
رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 09:25 PM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2019, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009