التسجيل متاح - التسجيل باسم ثنائي - تحول لون الاسم إلى الأخضر يعني تفعيل الاشتراك - كل المشاركين الجدد يبدؤون التطبيق قي الدورة الأولى في الصفحة المعنونة ب ( المشاركون الجدد - 1 )

 

أخر عشر مواضيع تعزية لأستاذتي حنين حمودة  آخر رد: خشان خشان    <::>    رثاء شقيق احمد المحمدي  آخر رد: أبو منتظر السماوي    <::>    تخميس ابيات رابعة العدوية  آخر رد: خشان خشان    <::>    نشوة تأمل  آخر رد: خشان خشان    <::>    الفيس يحظر الرقمي  آخر رد: خشان خشان    <::>    العروض الرقمي في القاهرة  آخر رد: خشان خشان    <::>    خبب وألم  آخر رد: خشان خشان    <::>    أستاذي أحمد فرج  آخر رد: خشان خشان    <::>    خطأ شائع  آخر رد: خشان خشان    <::>    إحصاء حول قافية  آخر رد: خشان خشان    <::>    ترحيب خاص استاذه ناديه حسين  آخر رد: أحمد فرج    <::>    الرقمي في رسالة دكتوراة  آخر رد: خشان خشان    <::>    ( الإيقاع والدلالة في الآيات ا...  آخر رد: خشان خشان    <::>    التمثيل البصري وملحقات.  آخر رد: خشان خشان    <::>    أحمد فرج 1  آخر رد: أحمد فرج    <::>    اغنية بهية لاى بحر تتنتمى؟  آخر رد: أحمد فرج    <::>    فاعلاتن مستفعلن مستفعلن؟  آخر رد: خشان خشان    <::>    تكثيف التوصيف  آخر رد: خشان خشان    <::>    ستهرب الشمس  آخر رد: خشان خشان    <::>    سؤال وعسى ان يكون بمكانه الصحي...  آخر رد: خشان خشان    <::>   


الإهداءات


منتدى الشمولية المواضيع هنا تتسم بالنظرة الشمولية التي لا تقتصر على موضوع معين بل تتناول مساحات واسعة من العروض تؤثر على فهمه ككل. ولو كانت هناك شهادات للتخرج من مدرسة الرقمي لجعلت النجاح في مواضيع هذا المنتدى شرطا لذلك

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 05-22-2013, 03:50 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 895
الرقمي وثقافة الاختلاف

إذا رأيت نظاما يقمع معارضيه ويسلبهم حق التعبير عن الرأي فاعلم أنه نظام ضعيف ببعده عن الحق وخشيته منه .
وإذا رأيت نظاما يشجع معارضيه على التعبير عن أرائهم ويفسح لهم مساحة كافية للحوار فاعلم أنه نظام لا يخشى الحق لقربه منه وصدوره عنه .
الرقمي والحق يقال نظام قوي . . علينا أن نشهد له بتشييد ثقافة أساسية طالما احتاجها العقل العربي كي يجيد فهم أخطائه في التعامل مع بواعث التطور الحضاري . . العقل العربي المبتلى بجمود ثقافة ( التقليد ) التي منعته لقرون طويلة من التعامل مع معطيات بيئته الحاضرة وقواعد ثقافته التاريخية ومتطلبات خصوصيته في الاستمرار الحضاري بسبب غياب الثقافة البديلة . .تلك الثقافة التي افتقدناها طويلا والتي نشهد للرقمي بالانطلاق منها والتأسيس عليها . . ثقافة الاختلاف .
يتبع . . .
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-22-2013, 04:40 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 895
ثقافة التقليد تفرض عليك أن تطبق على نفسك تجارب سواك من الأمم الأخرى مسلما بصحة نتائجها . أنت تلغي الفروق والامتيازات القائمة بين محصلتك الحضارية وبين المحصلة الحضارية لسواك . . تلغي احتياجاتك وتستعير احتياجات سواك . وتفترض مسبقا ودونما مسوغ منطقي أن ادعاء الآخرين النجاح في تجاربهم يمنحك الحق في إعادة تطبيق تلك التجارب على نفسك غاضا الطرف عن اختلاف شروط التجارب بين حالتك وحالاتهم .
ثقافة الاختلاف تجعلك ترفض الانصياع والتسليم المبدئي للقوانين التي سنها سواك من البشر قبل أن تمحص هذه القوانين و تدققها وفقا لمقاييسك الخاصة . . فأنت لا تؤسس قناعاتك بالتبني الأعمى لقناعات الآخرين .
أنت تعلم في ثقافة الاختلاف أن حقك في ممارسة قناعاتك محفوظ ما لم تسء بممارستك لحقوق الآخرين . وتعلم أن سواك لا يمتلك حق إكراهك على تبني قناعات معينة أنت رافض لها .
يتبع . . .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-22-2013, 04:57 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130
-ثقافة الاختلاف في نظام العروض الرقمي تُبنى على الحوار العلمي الذي يحفظ حدود التعامل وأسس الحوار،فلا حكر على رؤية معينة ولا استبداد بهوى ونظرة قاصرة.
-ثقافة الاختلاف أن نعترف بالخطإ،ونحتفظ بخط الرجعة .
-ثقافة الاختلاف في الرقمي أن تبدع وتفكر،فلا مكان للحفظ والترديد،إن لم تفهم لن تبدع، ولن تدرك معنى ثقافة الاختلاف.
وردة شكر لأستاذتي ثناء

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-23-2013, 08:41 AM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 895
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
-ثقافة الاختلاف في نظام العروض الرقمي تُبنى على الحوار العلمي الذي يحفظ حدود التعامل وأسس الحوار،فلا حكر على رؤية معينة ولا استبداد بهوى ونظرة قاصرة.
-ثقافة الاختلاف أن نعترف بالخطإ،ونحتفظ بخط الرجعة .
-ثقافة الاختلاف في الرقمي أن تبدع وتفكر،فلا مكان للحفظ والترديد،إن لم تفهم لن تبدع، ولن تدرك معنى ثقافة الاختلاف.
وردة شكر لأستاذتي ثناء


أسعد الله صباحك أستاذة سحر !
الرقمي وليد ثقافة الاختلاف .
على الرغم من إعلان منهجية الخليل عنوانا للمشروع الرقمي منذ بدايته فإن الأستاذ خشان كان أكثر باحث عروضي - على حد علمي - يختلف مع الخليل في وسائل طرح العروض العربي :
1‏- استخدام الأرقام في الترميز المقطعي اختلاف عن استخدام رموز التفاعيل .
‏2- إلغاء الحدود بين التفاعيل وما ينجم عنه من التعامل مع بنية التركيب المقطعي الكامل للشطر كوحدة إيقاعية اختلاف مع اتخاذ التفعيلة وحدة إيقاعية يبنى منها الشطر فالشطر قابل للتجزيء هنا ولا تجزيء له في الرقمي .
‏3- الوتد المفروق حقيقة ماثلة عند الخليل واختلاف الرقمي ماثل في طرد الوتد المفروق غير مأسوف عليه إلى عالم الأوهام والأشباح .
‏4- الوتد المجموع ثابت في الرقمي خلافا له في التفعيلي .
‏5- الزحافات أشكال وألوان متعددة ومتنوعة في التفعيلي ويختلف الرقمي في توحيد الزحافات واختصارها بحذف ساكن السبب الخفيف فقط .
‏6- الإيقاع البحري صاف في ساعة البحور الخليلية واختلاف الرقمي يكمن في إمكانية تداخل الإيقاعين البحري والخببي في مناطق معينة من الإيقاع البحري لبعض البحور . .وفقا لنظرية التخاب .
‏7- الرقمي فاق التفعيلي وتميز عنه بفتح آفاق علمية جديدة خارج الشعر للعروض العربي . .م/ع . . هرم الأوزان . . الإسقاطات العروضية ( مبدأ التناوب ) لهندسة العمارة . .الزهرة العروضية . .شبكية العين . . إلخ . . تميز واختلاف .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05-23-2013, 10:12 AM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130
أستاذتي ثناء أختلف معك في بعض النقاط بما أننا في ثقافة الاختلاف

اقتباس
الرقمي وليد ثقافة الاختلاف .
على الرغم من إعلان منهجية الخليل عنوانا للمشروع الرقمي منذ بدايته فإن الأستاذ خشان كان أكثر باحث عروضي - على حد علمي - يختلف مع الخليل في وسائل طرح العروض العربي :

كيف نختلف مع الخليل ونحن ندرس منهج الخليل (قواعده وأسسه وتقعيده)!

اقتباس
1‏- استخدام الأرقام في الترميز المقطعي اختلاف عن استخدام رموز التفاعيل .

علم العروض الرقمي ليس ترميزًا يصب في النهاية كترميز التفاعيل ،علم العروض الرقمي منهج شامل ذهني اكتشفه الخليل ولم يصرح به،إلا للأفذاذ الذين فهموه وفهموا أسرار المنهج العلمي الدقيق غير المتناقض .
اقتباس
‏2- إلغاء الحدود بين التفاعيل وما ينجم عنه من التعامل مع بنية التركيب المقطعي الكامل للشطر كوحدة إيقاعية اختلاف مع اتخاذ التفعيلة وحدة إيقاعية يبنى منها الشطر فالشطر قابل للتجزيء هنا ولا تجزيء له في الرقمي .

وهذا يحسب للرقمي في دقة منهجه وبعده عن الخلط والتجزئة التي جعلت من التفاعيل غاية وليست وسيلة

اقتباس
3- الوتد المفروق حقيقة ماثلة عند الخليل واختلاف الرقمي ماثل في طرد الوتد المفروق غير مأسوف عليه إلى عالم الأوهام والأشباح .

الرقمي إن لم يصرح به(الوتد المفروق) فهو اهتم بنتائجه والشاهد على ذلك في بحور دائرة المشتبه والحوار الطويل في بحري المنسرح والخفيف عن 2 1 2 (الوتد السيامي)
اقتباس
4- الوتد المجموع ثابت في الرقمي خلافا له في التفعيلي .


أستاذتي ثناء نصيحة من صديقة لك اخلعي نظارة التفاعيل ،وحرري عقلكِ من سيطرتها.
أنا وأنت نختلف في (أنت درست التفاعيل وأنا لم أدرسها أو بمعنى دقيق لم أفهمها في الجامعة)

التفاعيل لها مجالها ا ،وعلم العروض الرقمي له مجاله فلا تخلطي الاثنين ،وهذا ينطلق من التفرقة بين العروض وعلم العروض
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-23-2013, 02:29 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 895
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
أستاذتي ثناء أختلف معك في بعض النقاط بما أننا في ثقافة الاختلاف
[/color]


الحوار بين شخصين مختلفين ممتع . . أرحب بك صديقتي . .تفضلي !

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)

كيف نختلف مع الخليل ونحن ندرس منهج الخليل (قواعده وأسسه وتقعيده)!
[/color]

لا غرابة في هذا . . يمكن طرح المنهج نفسه ( أيا كان المنهج ) بوسائل مختلفة ومتعددة . .
ثم إن لم يكن الرقمي بترميزه وقواعده ومبادئه اختلافا عن الخليل فهو تماثل أو تطابق معه . فإن قلنا : إن الرقمي مطابق للتفعيلي فنحن نظلم الرقمي بإنكار ما قدمه من تمايز وإضافات جديدة للعروض . .
هل الرقمي مجرد تكرار للتفعيلي ؟ وما القيمة الإبداعية في ظهور الرقمي للوجود إن كانت مهمته التكرار فحسب ؟
. . عدا عن أننا نسيء وصف الواقع فنحن نظلم الرقمي إن لم نعترف باختلافه عن تفعيلي الخليل .
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)

علم العروض الرقمي ليس ترميزًا يصب في النهاية كترميز التفاعيل ،علم العروض الرقمي منهج شامل ذهني اكتشفه الخليل ولم يصرح به،إلا للأفذاذ الذين فهموه وفهموا أسرار المنهج العلمي الدقيق غير المتناقض[/color]


بالتأكيد أختلف معك . . ما كان للخليل أن يكتشف علم العروض الرقمي وهو لا يستخدم الأرقام في الترميز المقطعي .
بل إن علم العروض الرقمي كشف فكري علمي خاص بالأستاذ خشان ترجع ملكيته الفكرية الإبداعية للأستاذ خشان فقط ولا حق فيه لا للخليل ولا لسواه .
وليس ثمة رقمي بدون استخدام الأرقام .


اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
وهذا يحسب للرقمي في دقة منهجه وبعده عن الخلط والتجزئة التي جعلت من التفاعيل غاية وليست وسيلة[/color]

نعم . .وإن يكن . .أليس هذا اختلافا ؟
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)

الرقمي إن لم يصرح به(الوتد المفروق) فهو اهتم بنتائجه والشاهد على ذلك في بحور دائرة المشتبه والحوار الطويل في بحري المنسرح والخفيف عن 2 1 2 (الوتد السيامي) [/color]

الرقمي لا يعترف بالوتد المفروق أصلا . . لم يتسبب الوتد المفروق في أية مشكلة في الرقمي كتلك القائمة في التفعيلي لأن إزالة الحدود بين التفاعيل في الرقمي أزالت ذلك الوتد من الوجود . .
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)

أستاذتي ثناء نصيحة من صديقة لك اخلعي نظارة التفاعيل ،وحرري عقلكِ من سيطرتها.
أنا وأنت نختلف في (أنت درست التفاعيل وأنا لم أدرسها أو بمعنى دقيق لم أفهمها في الجامعة)

التفاعيل لها مجالها ا ،وعلم العروض الرقمي له مجاله فلا تخلطي الاثنين ،وهذا ينطلق من التفرقة بين العروض وعلم العروض

هههههه
حسنا . . . أفكر باختراع نظارة ذات عدستين مختلفتين . .العدسة اليمنى رقمية واليسرى تفعيلية . .ما رأيك ؟ المكسب معي . . أليس كذلك ؟
أحييك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05-23-2013, 04:21 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130
اقتباس
الحوار بين شخصين مختلفين ممتع . . أرحب بك صديقتي . .تفضلي !

نعم الحوار سيكون ممتعًا جدًّا ،وخاصة كل الخشانيات هنا قيل عنهم ( قال ناعم قال)^^

والأهم الخروج بأقل الخسائر الممكنة ^-*
اقتباس
لا غرابة في هذا . . يمكن طرح المنهج نفسه ( أيا كان المنهج ) بوسائل مختلفة ومتعددة . .
ثم إن لم يكن الرقمي بترميزه وقواعده ومبادئه اختلافا عن الخليل فهو تماثل أو تطابق معه . فإن قلنا : إن الرقمي مطابق للتفعيلي فنحن نظلم الرقمي بإنكار ما قدمه من تمايز وإضافات جديدة للعروض . .
هل الرقمي مجرد تكرار للتفعيلي ؟ وما القيمة الإبداعية في ظهور الرقمي للوجود إن كانت مهمته التكرار فحسب ؟
. . عدا عن أننا نسيء وصف الواقع فنحن نظلم الرقمي إن لم نعترف باختلافه عن تفعيلي الخليل .

أستاذتي ثناء أنت جعلت التفاعيل هي للخليل والرقمي ينسب منهجه له!

هل نظرتك أستاذتي أن التفاعيل هي عروض الخليل إذا وافقها الرقمي فهو متطابق معها،وإن لم يوافقها فهو تمايز وإضافة جديدة ؟!

القيمة الابداعية للرقمي أنه أدرك طريق الخليل وسار عليه دون تناقض أو خلط أو تفاصيل جزئية ،وقدم الرؤية الشاملة والمنهج الدقيق لاشكالات حيرت العروضيين وجعلتهم يتحركون في دائرة مفرغة (اللامنهج) ،المقولة التي تتحرك دوما في روابط الرقمي ،أن لا أحد من العروضيين أدرك العقلية الذهنية للخليل التي حسبت جذور اللغة العربية ،وحاول أن يحللها،وهذا ما قدمه منهج الرقمي (قدم عقلية الخليل التي أصلت لعلم العروض،لكن الأرقام لم تكن مألوفة كما اليوم ،فالعروض للشعراء يناسبهم الموسيقى والايقاع والتفاعيل ،وظلَّ العلم نفسه مهملًا مظلومًا ،يأخذ الجزء (التفاعيل) التي اشتهرت وسادت ،وظلّت محاولات اكتشافه ناقصة غير مكتملة تطغى عليها سطوة التفاعيل كما ظهر في منهج أستاذ مستجير ،وأيضًاا العيون الغامزة على خبايا الرامزة; للدماميني،حتى جاء أستاذ خشان وجمع هذه المحاولات على مدار سنوات لتكتمل المحاولات وتظهر بهذا المنهج الشامل الرائع الذي يثبت يوما بعد يوم أنه الفكر الخليلي الصحيح .
اقتباس
بالتأكيد أختلف معك . . ما كان للخليل أن يكتشف علم العروض الرقمي وهو لا يستخدم الأرقام في الترميز المقطعي .
بل إن علم العروض الرقمي كشف فكري علمي خاص بالأستاذ خشان ترجع ملكيته الفكرية الإبداعية للأستاذ خشان فقط ولا حق فيه لا للخليل ولا لسواه .
وليس ثمة رقمي بدون استخدام الأرقام .

على هذا نحن ندرس علم عروض خشاني وليس علم عروض خليلي؟!

أستاذتي ثناء هل درست العروض الرقمي على أساس أنه اجتهادات شخصية ،تحاول تصل لعروض الخليل ؟


اقتباس
الرقمي لا يعترف بالوتد المفروق أصلا . . لم يتسبب الوتد المفروق في أية مشكلة في الرقمي كتلك القائمة في التفعيلي لأن إزالة الحدود بين التفاعيل في الرقمي أزالت ذلك الوتد من الوجود . .

نعم أستاذتي ،لم يتسبب الوتد المفروق في أية مشكلة في الرقمي ، ولا يستخدم في مصطلحاته لكنه لم يهمله ويوجد رابط في دورة العاشرة اسمه (الوتد المفروق)

https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/mafrooq
- لو جاء مثلا من درس التفاعيل ،وقال بزحاف 2 1 2 في دائرة المشتبه وهذا ممتنع في قواعد المنهج ،فلا يحدث فيها أي زحاف وخصّ مثلا المضارع أو الخفيف أو المنسرح ،هل يتجاهله الرقمي لأنه لا يعترف بالوتد المفروق أم الصحيح مناقشة الموضوع حتى لو استخدم المسمى لتقريب المضمون والهدف ؟

اقتباس
حسنا . . . أفكر باختراع نظارة ذات عدستين مختلفتين . .العدسة اليمنى رقمية واليسرى تفعيلية . .ما رأيك ؟ المكسب معي . . أليس كذلك ؟
أحييك

[/QUOTE]


بلى، مكسب رائع لك ،لكن بشرط عدسة التفاعيل تكون خادمة لعدسة الرقمي ،وليس العكس.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 05-23-2013, 05:15 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,247
السلام على أستاذتي الرائعتين

شغلت اليوم عن الرد، ولما أتيحت لي الفرصة الآن فإني أجد من الخير ألا أرد استزادة من جميل حواركما.

يرعاكما الله
.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-23-2013, 06:31 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130


أهدي لك هذا الرابط عن تاريخ الرقمي
https://sites.google.com/site/alarood/72-tareekh


أقتبس منه
اقتباس
أشرت في الطبعة الأولى (ص -206) إلى كتاب البيروني بالقول :" ينقل د.سليمان ياقوت (5-ص197) عن أبي الريحان البيروني قوله في كتابه (تحقيق ما للهند من مقولة معقولة في القلب أو مرذولة، ص106،107-طبعة الهند 1952):"وهم يصورون في تعديد الحروف شبه ما صوره الخليل بن أحمد والعروضيون منا للساكن والمتحرك، وهما هاتان الصورتان (> ، 1 ) فالأول وهو الذي عن اليسار[1] من أجل أن كتابتهم كذلك يسمى (لكـ) وهو الخفيف، والثاني الذي عن اليمين [>] (كر) وهو الثقيل، ووزانه أنه ضعف الأول لا يسد مكانه إلا اثنان من الخفيف."ويضيف د.ياقوت:"وهذا القول فيه كثير من الغموض ذلك أم هاتين العلامتين اللتين أوردهما البيروني :>،1 ليستا للساكن والمتحرك، بل هما للسبب الخفيف ثم للمتحرك، وذلك بدليل قوله عندما قارن بين تقطيع.0 العروضيين العرب وبين العروضيين الهنود إننا نعبر عن قوالب الخفيف السالم بأبنية التفاعيل في كل واحد من عروضه ونقول:

مستفعلن
فاعلاتن
التفعيلة:
1 ه 1 ه 11 ه= 2 2 1 2
1 ه 1 1 ه 1 ه= 2 1 2 2
الوزن العربي
> > 1 >
>1>>.
الوزن الهندي:

فواضح كل الوضوح أن علامة > تعبر عن متحرك ساكن أو متحرك ثم مد وهذا هو المقطع الطويل، وعلامة 1 تعبر عن متحرك ليس غير وهذا هو المقطع القصير."

ها هنا جزم بأن الهنود استعملوا الرقمين 1،2 في أوزانهم بنفس دلالتهما المستعملة في هذا الكتاب، يؤكد ذلك :

أ-قول البيروني إن أحدهما ضعف الأول وهو صحيح بمعنى اشتمال الثاني على حرفين والأول على حرف.

ب-قول البيروني:"وعلاماته بأرقام الهند "


تحية شكر وتقدير لكِ أستاذتي ثناء
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 05-24-2013, 02:00 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 895
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)


أستاذتي ثناء أنت جعلت التفاعيل هي للخليل والرقمي ينسب منهجه له!

(التفاعيل للخليل) نعم أقول هذا . لكن التفاعيل ليست منهج الخليل بل هي الأدوات التي يستخدمها في طرح منهجه . منهج الخليل ومنهج الرقمي واحد . وهو البحث في أوزان بحور الشعر العربي وإيجاد القوانين والقواعد الناظمة لهذه الأوزان .
الاختلاف بين أسلوب الخليل في طرح المنهج (التقعيد) وأسلوب الأستاذ خشان ( الرقمي ) يتمثل في الأدوات المستخدمة في البحث . الخليل قسم الوزن البحري إلى تفاعيل أساسية معينة يتركب منها كل وزن . ثم اشتغل في ما يلحق هذه التفاعيل من تغييرات طارئة فبين هذه التغييرات وبين حكمها من حيث الوجوب أو الجواز حسب موقعها من الشطر وحسب البحر بالتفصيل الممل لكل تفعيلة وكل على حدة . فاتضح بالتفاصيل كيف يكسر الوزن وكيف يكون ثقيلا أو مستساغا . فالخليل اشتغل بالتفاعيل كي يزود العروضيين بأدوات قياس تساعدهم في محاكمة سلامة الوزن . . . التفاعيل أدوات عند الخليل .
أما منهج الخليل فساعة البحور خير مايمثله . .لأن نظامها يدل على الرؤية العامة التي يرى فيها الخليل أوزان البحور وما يربط بينها من علاقات .
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)

هل نظرتك أستاذتي أن التفاعيل هي عروض الخليل إذا وافقها الرقمي فهو متطابق معها،وإن لم يوافقها فهو تمايز وإضافة جديدة ؟!

الأستاذ خشان في الرقمي قدم استقراءه الخاص للأوزان البحرية كما هي في واقع الشعر .فوافق في نتائج استقرائه نتائج استقراء الخليل .
أقول : إن الوصول إلى النتائج نفسها لا ينفي عن الرقمي اختلافه عن التفعيلي . أدوات الاستقراء الأستاذ خشان (الأرقام ) مختلفة عن أدوات استقراء الخليل ( التفعيلات ) فطريقتا الاستقراء مختلفتان حكما . لذا فحتى عندما
يوافق العروض الرقمي العروض التفعيلي في النتائج فهما مختلفان . .
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
نعم أستاذتي .
القيمة الابداعية للرقمي أنه أدرك طريق الخليل وصار عليه دون تناقض أو خلط أو تفاصيل جزئية ،وقدم الرؤية الشاملة والمنهج الدقيق لاشكالات حيرت العروضيين وجعلتهم يتحركون في دائرة مفرغة (اللامنهج) ،المقولة التي تتحرك دوما في روابط الرقمي ،أن لا أحد من العروضيين أدرك العقلية الذهنية للخليل التي حسبت جذور اللغة العربية ،وحاول أن يحللها،وهذا ما قدمه منهج الرقمي (قدم عقلية الخليل التي أصلت لعلم العروض،لكن الأرقام لم تكن مألوفة كما اليوم ،فالعروض للشعراء يناسبهم الموسيقى والايقاع والتفاعيل ،وظل العلم نفسه مهمل مظلوم ،يأخذ الجزء (التفاعيل) وتشتهر ،وتظل محاولات اكتشافه ناقصة غير مكتملة تطغى عليها سطوة التفاعيل كما ظهر في منهج أستاذ مستجير ،والعيون الغامزة على خبايا الرامزة; للدماميني،حتى جاء أستاذ خشان وجمع هذه المحاولات على مدار سنوات لتكتمل المحاولات وتظهر بهذا المنهج الشامل اللرائع الذي يثبت يوما بعد يوم أنه الفكر الخليلي الصحيح

أقول لك قناعتي بصراحة ؟
- مع كامل احترامي وتقديري لعقلية الخليل إلا أن الأستاذ خشان وبسبب تواضعه وتقديم نفسه منذ البدء كجندي يعمل تحت إمرة الخليل قد هضم بنفسه حقوقه الشخصية بأن جعل جزءا كبيرا جدا مما قدمه في العروض الرقمي يبدو وكأنه قد أنجز بإشراف عقلية الخليل . وهذا ليس صحيحا وليس عدلا . . إن ما أضافه الرقمي من اختزالات عظيمة لقواعد وأحكام التفعيلي بله تفعيل الأرقام عموما وما نتج عنه من استنباطات ذكية في التخاب - مع ما فيها من تقديم تصور انقلابي على بعض مبادئ الخليل - لهو منتج فريد ومميز وصاف لعقلية الأستاذ خشان المحضة وليس لعقلية الخليل أي فضل فيه إلا أن تكون الجذوة التي قدحت الكهرباء في عقل الأستاذ خشان ليس أكثر . . (لا يستطيع أحد إقناعي أن فكرة ثبات الوتد مثلا ليس من بنات أفكار الأستاذ خشان . . )
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
على هذا نحن ندرس علم عروض خشاني وليس علم عروض خليلي؟!

نحن ندرس تحويل العروض الخليلي لعروض خشاني . .المنهج نفسه نعم . . ولكن محاولة تقريب المفاهيم
الخليلية إلى أذهاننا من قبل معلمنا الأستاذ خشان قد أثمرت صياغة جديدة ومختلفة لمعظم المفاهيم . . ولست أنكر عليه ذلك .
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
أستاذتي ثناء هل درست العروض الرقمي على أساس أنه اجتهادات شخصية ،تحاول تصل لعروض الخليل ؟

نعم . .اجتهادات شخصية . لكنها أحيانا تكون موازية لاجتهادات الخليل وليست تابعة لأثرها ومنطبقة عليها
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
نعم أستاذتي ،لم يتسبب الوتد المفروق في أيه مشكلة في الرقمي ، ولا يستخدم في مصطلحاته لكنه لم يهمله ويوجد رابط في دورة العاشرة اسمه (الوتد المفروق)‏
- لو جاء مثلا من درس التفاعيل ،وقال بزحاف 2 1 2 في دائرة المشتبه وهذا ممتنع في قواعد المنهج ،وخصّ مثلا المضارع أو الخفيف أو المنسرح ،هل يتجاهله الرقمي لأنه لا يعترف بالوتد المفروق أم الصحيح مناقشة الموضوع حتى لو استخدم المسمى لتقريب المضمون والهدف ؟

تبرير حالة امتناع زحاف 2 1 2 في دائرة المشتبه يعيد بعض الاعتبار لأهمية الحدود بين التفاعيل . . .لن أجادل في أهمية الحدود بين التفاعيل هنا . .وسأكتب رأيي عنها في موضوع مستقل
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (سحر نعمة الله)
بالفعل مكسب رائع لك ،لكن بشرط عدسة التفاعيل تكون خادمة لعدسة الرقمي ،وليس العكس

لا أحدد موقفي مسبقا . . .الشروط تقيد العقل . . دعينا ننظر أولا ولنترك للدماغ مهمة توحيد الرؤية .
سلة ورود ملونة للأستاذة سحر
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 05-24-2013, 03:30 PM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 910
الرؤية لدى الخليل رحمه الله كانت واضحة ، ويظهر وضوحها من خلال دوائره العروضية ،
إلا أن محاولة تبسيط رؤيته للعامة انحرفت به عن جادة التبسيط إلى جادة التعقيد ، إذ قام بجمع المقاطع - التي أدركها بفطنته المعهودة - ليشكل بها ما سماها تفعيلات ومن المحتمل أن الخليل سُحر بوجود التركيب 2 2 3 مثلا في بعض الأشعار تكرر ست مرات في البيت ، وأن التركيب 2 2 3 تكررت بنفس العدد في بعض الأشعار ، وربما من هنا انسلت إلى إدراكه فكرة التجزيء ومن ثم البناء عليها فكان ما كان .
النتيجة أصبحنا في العروض التفعيلي أمام خيار واحد هو الحفظ ، وكأن كل بحر من بحور الشعر هو علم خاص وغلبت القواعد الخاصة ، وضاقت رقعة القواسم المشتركة بين البحور في ظل الطرح التفعيلي للأسف مع أنه يصدر عن رؤية واضحة ، والكمال لله تعالى ،
ومثال على هذا ، التفعيلة مستفعلن ليس لها نفس الجوازات في كل البحور ، ففي كل بحر لها قواعد ، بل في البحر الواحد تختلف جوازاتها كبحر البسيط على سبيل المثال لا الحصر ،
ولهذا فإن اعتماد التفاعيل لـَـبِـنات للبحور ما كان ينبغي ان يكون ثابتا في نظام علم العروض ، لأنها لو كانت كذلك لكانت كل تفعيلة تحتفظ بطبيعة جوازاتها أنى وقعت من بحور الشعر ، ولكن الواقع يثبت العكس ،
والنظرة إلى الشطر بصفته وحدة متكاملة أقرب إلى المنطق وبالتالي فإن العروض الرقمي في شموليته التي تتنكب التعامل مع كل حالة على حدة كان أقرب إلى المنطق العلمي منه إلى توصيف الحالة كما هو في العروض التفعلي ،
وأكرر أن العروض التفعيلي كان سيكون علما لو أن طبيعة طرحه كانت بمستوى طبيعة الرؤية الشمولية التي انطلق منها الخليل بادئ ذي بدء ، ولكنه انحاز إلى التبسيط والتجزيء وسحرته التفاعيل فجنى على رؤيته الأولى .
والتوصيف الذي قام بها العروض التفعيلي للشعر العربي ، لا أعتبره منهجا علميا ، ولكن أعتبره مرحلة جد مهمة من مراحل المنهج العلمي بلغها عقل الخليل رحمه الله ثم كان منه أن آثر التجزيء فتعقدت الامور كثيرا ، ثم إن الاستاذ خشان اتكأ على دراسة كل هذه الآثار العروضية منذ الخليل إلى اليوم واستفاد منها ووضع يده على مكان النقص ، فما كان منه إلا أن تابع مراحل المنهج العلمي الذي بدأه الخليل وحام حوله الدماميني ومستجير رحمهما الله وكان الدكتور عمر خلوف حفظه الله قاب قوسين أو أدنى منه وذلك من خلال إبداعه ل"فن تقطيع الشعر" ، لتكون النتيجة بهذا الرضى .
ونزول الخليل من رؤيته الفكرية الشاملة إلى تفاصيل جزئيات هذه المرحلة التطبيقية بما يطيقه الناس لا يعيبه ولا ينقص من قدره البتة ، فهو رجل عظيم ولا يحتاج إلى شهادتي وأنا من أنا في ضيق الأفق وقلة التجربة ، ولكن هذه حقيقة فالعلم تراكمي فاللاحق ينطلق من علم السابق ويبني عليه ويضيف .
أنا معجب بحوار أستاذتي ّ الكريمتين سحر وثناء ،
وأقول إن رأيي المتواضع هذا قد يكون صحيحا وقد يكون ضربا من الجنون ووهما من الأوهام ناتج عن قلة التجربة ، لكن أحبذ أن أبدي رأيي لمن أعزهم وأحبهم ، فإن كان صحيحا ثمنوه ، وإن كان خاطئا أخذوا بيد أخيهم إلى سليم الآراء



السطر الملون بالأحمر كان اقتراحا من أستاذي خشان وإني لا أجد غضاضة في تثبيته والإشارة إليه ،

التعديل الأخير تم بواسطة : (أ. لحسن عسيلة) بتاريخ 05-24-2013 الساعة 10:28 PM
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 05-24-2013, 03:48 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,247
اقتباس
ووقوف الخليل عند هذه المرحلة لا يعيبه ولا ينقص من قدره البتة

أخي وأستاذي الكريم لحسن عسيلة

أتفق معك كثيرا ولكني بصدد قولك الآنف أرى أن الصواب هو القول :

ونزول الخليل من رؤيته الفكرية الشاملة إلى تفاصيل جزئيات هذه المرحلة التطبيقية بما يطيقه الناس لا يعيبه ولا ينقص من قدره البتة

علم العروض هو فكر الخليل الشامل المجرد

العروض هو الصيغة التطبيقية التي تقتضي طبيعتها وطبيعة المتعاملين بها التجزيء والتجسيد الصوتي.

ورأيي هذا يتقاطع في غير موضع مع آراء كل من أستاذتي الكريميتن ثناء وسحر.

والله يرعاك.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 05-24-2013, 04:26 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,130
تحية تقدير لك أستاذتي ثناء على إتاحة الفرصة لنختلف علميًّا ،حيث أن الاتجاهات تتباعد وتقترب ،وأجدني مع حواركِ أسير معكِ بتوافق وتقارب يكاد يصل لنقطة الالتقاء وتبادل الأفكار فإذا بي .....
إذن ....
اقتباس
-(التفاعيل للخليل) نعم أقول هذا . لكن التفاعيل ليست منهج الخليل بل هي الأدوات التي يستخدمها في طرح منهجه . منهج الخليل ومنهج الرقمي واحد . وهو البحث في أوزان بحور الشعر العربي وإيجاد القوانين والقواعد الناظمة لهذه الأوزان .

هنا نحن نتفق ........
اقتباس
الاختلاف بين أسلوب الخليل في طرح المنهج (التقعيد) وأسلوب الأستاذ خشان ( الرقمي ) يتمثل في الأدوات المستخدمة في البحث . الخليل قسم الوزن البحري إلى تفاعيل أساسية معينة يتركب منها كل وزن . ثم اشتغل في ما يلحق هذه التفاعيل من تغييرات طارئة فبين هذه التغييرات وبين حكمها من حيث الوجوب أو الجواز حسب موقعها من الشطر وحسب البحر بالتفصيل الممل لكل تفعيلة وكل على حدة . فاتضح بالتفاصيل كيف يكسر الوزن وكيف يكون ثقيلا أو مستساغا . فالخليل اشتغل بالتفاعيل كي يزود العروضيين بأدوات قياس تساعدهم في محاكمة سلامة الوزن . . . التفاعيل أدوات عند الخليل .
أما منهج الخليل فساعة البحور خير مايمثله . .لأن نظامها يدل على الرؤية العامة التي يرى فيها الخليل أوزان البحور وما يربط بينها من علاقات .

نعم ،ما فهمته أن التفاعيل (أدوات الخليل) للعروضيين ،و(ساعة البحور)لعلماء العروض ،هي المنهج .
الشاعر والعروضي يناسبهما التفاعيل ومعرفة صحة الوزن من انكساره،أما ما حدث في البحور من زحافات وظواهر وتغيرات فهي تناسب عالم العروض وخير ما يمثلها (الأرقام)التي لو أتيحت الفرصة للخليل رحمه الله (المؤسس نفسه)لعبّر عنها،بهذا المنهج الذي ندرسه ،ودليل ذلك إشارته لها في جذور الكلمات العربية التي استطاع بعقله العبقريّ حسابها ،يثبت دقة منهجه وروعة عقليته التي أدركت معنى تأصيل العلم،ولا يغفل عنا دوره في تأصيل علم النحو وكتابة معجم العين .

اقتباس
الأستاذ خشان في الرقمي قدم استقراءه الخاص للأوزان البحرية كما هي في واقع الشعر .فوافق في نتائج استقرائه نتائج استقراء الخليل .

لا أتفق معك في فصل منهج الرقمي عن منهج الخليل ،(الرقمي هو منهج الخليل)

اقتباس
أقول : إن الوصول إلى النتائج نفسها لا ينفي عن الرقمي اختلافه عن التفعيلي . أدوات الاستقراء الأستاذ خشان (الأرقام ) مختلفة عن أدوات استقراء الخليل ( التفعيلات ) فطريقتا الاستقراء مختلفتان حكما . لذا فحتى عندما
يوافق العروض الرقمي العروض التفعيلي في النتائج فهما مختلفان . .


أستاذتي ثناء التفاعيل أدوات وليست علمًا .


اقتباس
أقول لك قناعتي بصراحة ؟
- مع كامل احترامي وتقديري لعقلية الخليل إلا أن الأستاذ خشان وبسبب تواضعه وتقديم نفسه منذ البدء كجندي يعمل تحت إمرة الخليل قد هضم بنفسه حقوقه الشخصية بأن جعل جزءا كبيرا جدا مما قدمه في العروض الرقمي يبدو وكأنه قد أنجز بإشراف عقلية الخليل . وهذا ليس صحيحا وليس عدلا . . إن ما أضافه الرقمي من اختزالات عظيمة لقواعد وأحكام التفعيلي بله تفعيل الأرقام عموما وما نتج عنه من استنباطات ذكية في التخاب - مع ما فيها من تقديم تصور انقلابي على بعض مبادئ الخليل - لهو منتج فريد ومميز وصاف لعقلية الأستاذ خشان المحضة وليس لعقلية الخليل أي فضل فيه إلا أن تكون الجذوة التي قدحت الكهرباء في عقل الأستاذ خشان ليس أكثر . . (لا يستطيع أحد إقناعي أن فكرة ثبات الوتد مثلا ليس من بنات أفكار الأستاذ خشان . . )

- أستاذتي ثناء نتفق أننا مختلفان في معرفتنا قبل دراسة الرقمي ،فأنت درست التفاعيل قبل الرقمي بحكم أنك شاعرة ،وأنا درست الرقمي لأني لم أفهم التفاعيل فدراستي لها بحكم تخصصي.
-نظرتك للرقمي مختلفة عن نظرتي له،أنت تعد الرقمي اجتهادات شخصية إن وافقت التفاعيل فأهلا به ،وإن لم توافقه فهو اجتهاد جانبه الصواب إلا أنك قلتِ
اقتباس
منهج الخليل ومنهج الرقمي واحد

فأنت لم تقتنعي أن الوتد في منطقة الضرب ثابتٌ بل تصرّين على حدوث القطع فيه (وكأنك لم تقتنعي بالتخاب) لأنه لا يتوافق مع التفاعيل التي أقرّت بقطع الوتد وهذا متناقض مع ما قاله الخليل (لا قطع في الوتد ) ،
ما رأيك أي أداة تناسب علم العروض التفاعيل أم الأرقام (علم العروض وليس العروض لابد من وضوح معنى المصطلحين)
-عقلية مثلا كالدكتور والعالم أحمد مستجير رحمه الله هذا دكتور في علم الوراثة ،ما الذي جعله يستخدم الأرقام لتكون محاولة مهمة لتأصيل علم العروض؟!
في عصرنا هذا توفرت سبل البحث العلمي والنظريات والجهود المتطورة لتأصيل العلوم ،وقد سبق العرب الغرب في هذا ،ومكتباتهم تشهد بذلك في الطب والهندسة والفلك وغيره.......
-ولو قرأت رابط تاريخ الرقمي ستجدين أن الهنود استخدمت الأرقام ،وتتشابه مع عروض الخليل ،
-ليس معنى كلامي أن أنكر جهود أستاذنا خشان (بل العكس ،رفع الله قدره وجزاه الجنة )،لكن أرفض أن يعد علم العروض الرقمي طريقة من اختراعه أو
ترميزًا كترميز التفاعيل، وأيضًا يهمنا جميعًا أن نمحو أي شوائب أو تشويشات فكرية عن فهمه،لا تزال نظرة العروضيين للرقمي على أنه طريقة تخدم التفاعيل ،ويعدّون التفاعيل هي علم العروض ،فإذا جاء الحوار والمناقشة معهم لاتخدم المطلوب بل تجد يقول لك قال الأخفش ولم يجيزه الخليل ،ومنهم من يساير التفاعيل لتخدم هواه ،وكثير وكثير.........،وتكون التهاية في صالح الرقمي وهذا ما يؤكد صحة المنهج وضحل حجتهم .
وإن اتجهنا للرقمي نجده قاعدة ثابتة لا تتغير ،تقدم الدلائل والحجة والطريق المختصر المبسط الصحيح.

اقتباس
نحن ندرس تحويل العروض الخليلي لعروض خشاني . .المنهج نفسه نعم . . ولكن محاولة تقريب المفاهيم
الخليلية إلى أذهاننا من قبل معلمنا الأستاذ خشان قد أثمرت صياغة جديدة ومختلفة لمعظم المفاهيم . . ولست أنكر عليه ذلك .

نعم . .اجتهادات شخصية . لكنها أحيانا تكون موازية لاجتهادات الخليل وليست تابعة لأثرها ومنطبقة عليها

من الظلم للرقمي أن نجعله مجرد اجتهاد أو طريقة لتخدم التفاعيل!
اقتباس
تبرير حالة امتناع زحاف 2 1 2 في دائرة المشتبه يعيد بعض الاعتبار لأهمية الحدود بين التفاعيل . . .لن أجادل في أهمية الحدود بين التفاعيل هنا . .وسأكتب رأيي عنها في موضوع مستقل

بالعكس هي إلغاء لحدود التفاعيل ،وعندما تبدئين في كتابة هذا سنتطرق لـ 2 1 2
اقتباس
لا أحدد موقفي مسبقا . . .الشروط تقيد العقل . . دعينا ننظر أولا ولنترك للدماغ مهمة توحيد الرؤية .
سلة ورود ملونة للأستاذة سحر

[/QUOTE]

في مثل يقال عندنا ( اللي أوله شرط آخره نور) ^-^
شكرًا لكِ

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 05-24-2013, 04:47 PM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 910
اقتباس
في مثل يقال عندنا ( اللي أوله شرط آخره نور) ^-^
وعندنا المثل نفسه ، بصيغة أخرى : "الشرط عند الحرث ولا خصومة عند " النادر * "

* " النادر" بسكون الدال والراء ، في الدارجة المغربية بمعنى أكوام التبن تجمع على شكل ما ،
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 05-24-2013, 07:55 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,247
أستاذتي سحر

تقولين لأستاذتي ثناء

اقتباس
فأنت لم تقتنعي أن الوتد في منطقة الضرب ثابتٌ بل تصرّين على حدوث القطع فيه (وكأنك لم تقتنعي بالتخاب) لأنه لا يتوافق مع التفاعيل التي أقرّت بقطع الوتد وهذا متناقض مع ما قاله الخليل (لا قطع في الوتد ) .

وهي القائلة في هذا السياق:

http://arood.com/vb/showpost.php?p=61812&postcount=39

اقتباس
يبدو أنني قد اقتنعت هنا . . .

هل تتحدثان هنا عن نفس الموضوع أم عن موضوعين متقاربين ربما ؟

يرعاكما الله.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 05-24-2013, 10:21 PM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 910
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
أخي وأستاذي الكريم لحسن عسيلة

أتفق معك كثيرا ولكني بصدد قولك الآنف أرى أن الصواب هو القول :

ونزول الخليل من رؤيته الفكرية الشاملة إلى تفاصيل جزئيات هذه المرحلة التطبيقية بما يطيقه الناس لا يعيبه ولا ينقص من قدره البتة

علم العروض هو فكر الخليل الشامل المجرد

العروض هو الصيغة التطبيقية التي تقتضي طبيعتها وطبيعة المتعاملين بها التجزيء والتجسيد الصوتي.

ورأيي هذا يتقاطع في غير موضع مع آراء كل من أستاذتي الكريميتن ثناء وسحر.

والله يرعاك.

إذن نحن ننهل من نبع واحد ، وعلى قلب رجل واحد ، وسأقوم بتعديل مشاركتي أعلاه ،
وإني لأرجو أن تحظى إحدى مشاركاتي حول الرقمي بمكان ولو على الهامش في كتاب أخي وأستاذي خشان الذي ننتظر طلعته ،
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 05-25-2013, 01:28 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,247
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (أ. لحسن عسيلة)
إذن نحن ننهل من نبع واحد ، وعلى قلب رجل واحد ، وسأقوم بتعديل مشاركتي أعلاه ،


إذا قصدت تنسيق الشكل فلا باس. وإذا قصدت المضمون فأرجو أن لا تعدل شيئا أستاذي.

التفاعل والتفاوت والنقد وحتى الاختلاف دليل عافية.

حتى الصحابة رضوان الله عليهم اختلفوا في فهم قوله عليه السلام في أمر بني قريظة واقر عليه السلام الطرفين.

ألا ترى أن أثرى صفحات المنتدى هي تلك التي أفعمتها حيوية اعتراضات أستاذتنا الرائعة ثناء.


اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (أ. لحسن عسيلة)
وإني لأرجو أن تحظى إحدى مشاركاتي حول الرقمي بمكان ولو على الهامش في كتاب أخي وأستاذي خشان الذي ننتظر طلعته ،

هذا تشريف منك لي أستاذي الكريم وسأحرص على اغتنامه. وقبل أن تتكرم عليه به كنت انوي إضافة لنوعيتها ونسبتها إليك طبعا.

يرعاك ربي.
رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 03:23 AM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2019, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009