التسجيل متاح - الاسم ثنائي - تحول الاسم للأخضر يعني التفعيل - البداية من( المشاركون الجدد -1). سيحذف تسجيل من لا يبدأ خلال شهر من تسجيله.

 

أخر عشر مواضيع د. مروة عطا الله  آخر رد: خشان خشان    <::>    ضع : ردينة آسيا  آخر رد: خشان خشان    <::>    استكمال الأبيات  آخر رد: خشان خشان    <::>    من سيرة المعطف والأستاذ  آخر رد: خشان خشان    <::>    عدي خشان  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود تشعير  آخر رد: خشان خشان    <::>    بتول قداد 1  آخر رد: حنين حمودة    <::>    عبد القادر حفصاوي - 2  آخر رد: حنين حمودة    <::>    ورقة محمد ماهر  آخر رد: خشان خشان    <::>    اتفاق وفتاوى - حفصاوي  آخر رد: حنين حمودة    <::>    عبد القادر حفصاوي - 1  آخر رد: حنين حمودة    <::>    خبب إسباني  آخر رد: خشان خشان    <::>    بين تام الوافر والبسيط  آخر رد: خشان خشان    <::>    مع الشاعر سفر الدغليي  آخر رد: محمد الخبيش    <::>    البطون اسفنج - ناصر الفراعنة  آخر رد: ناديه حسين    <::>    [بحر المناجاة] !  آخر رد: خشان خشان    <::>    تعلم الرقمي على وتساب  آخر رد: خشان خشان    <::>    سؤال وجواب  آخر رد: خشان خشان    <::>    لفه بالقش لفا  آخر رد: خشان خشان    <::>    حديقة د. هادي حسن حمودة  آخر رد: خشان خشان    <::>   


الإهداءات


منتدى التشطير والتخميس والتشعير قصائد مشطرة ومخمسة ونصوص نثرية مشعرة ( صيغت شعرا ) من المنتدى وسواه. الاسم الأول لصاحب النص الأصلي. والثاني لمتناول الموضوع ** يحسن أن ينسخ الشعراء قصائد تشطيرهم المنشورة في أقسام المنتدى الأخرى وينشروها في هذا المنتدى

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 01-28-2013, 02:53 PM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 896
يا راحلين : البرعي - لحسن - نادية

أعجتني قصيدة البرعي رحمه الله ، بعنوان :" يا راحلين إلى منى بقيادي "
التي قيل إنه رحمه الله لفظ أنفاسه عند آخر بيت فيها وقد أوشك على الوصول للديار المقدسة
يريد الحج ، فقمت بتشطيرها مكتفيا بالعشرة أبيات الأولى .
وأرجو أن تنال إعجابكم .

ملاحظة :تشطيري هو مابين القوسين ،



يـــا راحـلـيـنَ إلـــى مِـنــىً بِـقِـيَـادي ** (حُـثُّـوا المَسٍـيـرَ تقَطّـعَـتْ أكْـبـادي)
(قدْ كان َ شوْقي غافِيـاً حينـاً ، وقـدْ) ** هـيّـجْـتُـمُ يــــوْمَ الـرحـيــل فــــؤادي
سِرْتُـمْ وسـار دليلُكُـمْ ، يـا وحشـتـي ** ( نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي)
(لا تعْجَـبـواْ مِــنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ) ** فالشـوق أقْلَقـنـي وصــوت الـحـادي
وَحَـرَمْـتُـمُ جـفْـنـي الـمَـنَـامَ بِـبُـعْـدِكُـمْ ** (كــمْ بيْنَـنـا مِــنْ أنْـجُــدٍ وَوِهَـــادِ)
(هـا نحْـنُ سِـرْنـا واللِّـقـاءُ مُـؤَمَّـلٌ ) ** يـــا ساكـنـيـنَ المُنْـحَـنَـى والــــوادي
وَيَلُـوحُ لـي مابيـنَ زمْــزمَ والصَّـفـا ** (حَــشْـــدٌ يُـحَـيـيّـنـا بِـــــلا تَــعْـــدادِ)
(رُوحـي تُسابِقُنـي وَشَوْقـي ، إنَّنـي) ** عنـد المـقـام سمـعـتُ صــوت مـنـاد
ويـقـولُ لــي يانائـمـا جُــدّ الـسُــرى ** (غــصَّ المـكـانُ بِـصَـفْـوةِ الـعُـبَّـادِ)
(يـا راحلـيـنَ إلــى مِـنـىً بُشْـراكُـمُ ) ** عـرفـاتُ تجْـلـو كُـــلَّ قـلْــبٍ صـــادٍ
من نـالَ مـنْ عرفـاتَ نظْـرةَ ساعـةٍ ** (تَنْـجَـابُ عـنـهُ سَحَـائِـبُ الإجْـهــادِ)
(وَيَـعـودُ مَـغْـفُـورَ الخَـطـايـا كُـلِّـهـا) ** نــالَ الـسُّـرورَ ونَـــالَ كُـــلَّ مُـــرادٍ
تالله مـا أحـلـى المبـيـتَ عـلـى مِـنّـى ** (شَوْقي ضَجيعي وَالتُّرابُ مِهَـادي )
(وَتَـبَـدَّدَتْ عـنْـدَ المـقـام شُجـونُـنَـا ) ** فـــي لَـيْــلِ عـيــدٍ أبْـــرَكِ الأعْــيَــادِ
ضَحّـوا ضحاياهـمْ وســالَ دمـاؤهـا ** ( تِلْك الشَّعائِرُ ، شَرْعُ ذِي الأمْجَادِ)
(وأنا الفقيرُ ، عَدِمْـتُ هَدْيـي إنَّنـي ) ** وأنــا المُتَـيَّـمُ قـــدْ نَـحــرْتُ فـــؤادي
لَبسُواْ الثيـابَ البيـضَ شـاراتِ اللقـا ** (فــي زَحْـمَـةٍ وَ تَـلاحُـمِ الأجْـسـادِ )
(يَـمَّـمْـتُ بـيْــتَ اللهِ أنْـشُــدُ بُغْـيَـتـي) ** وأنــا المُـلَـوَّعُ قــدْ لبِـسْـتُ سَـــوَادي
يـاربّ أنْـتَ وَصَلْتَهُـمْ صِلْـنِـي بِـهِـمْ ** (نفْسِـي الـفِـداءُ لِوَصْلِـهِـمْ أسْـيـادي)
(يـا ربّ جِئْـتُـكَ بالـذنـوبِ تَغُلُّـنـي ) ** فِبِـحَـقِّـهِـمْ يــــا ربّ فُـــــكَّ قِــيَـــادي
فـــإذا وصـلـتــمْ سـالـمـيـنَ فَـبَـلّـغُـواْ ** مـنّـي الـســلامَ أُهَـيْــلَ ذاكَ الـــوادي
قـولــوا لـهُــمْ عـبــد الـرحـيـم مـتـيّــمٌ ** ومـــفــــارقُ الأحْــــبــــابِ والأولَادِ
صـلـى علـيـكَ اللهُ يــا عَـلَـمَ الـهُــدى ** مـــا ســـارَ ركْـــبٌ أوْ تـرَنَّــمَ حـــادٍ

التعديل الأخير تم بواسطة : (أ. لحسن عسيلة) بتاريخ 02-18-2013 الساعة 03:48 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-29-2013, 12:01 AM
(حماد مزيد) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 1,271

على لسان
أ. لحسن عسيلة
ما بين أقواسي ترون مدادي ... و أنا الذي شطـّرتُ يا عوّادي
الخط ّ قد شكـّلْتَهُ بأناملي ... والحرف لو تتساءلوا ؛ بفؤادي
،

التعديل الأخير تم بواسطة : (أ. لحسن عسيلة) بتاريخ 02-01-2013 الساعة 01:37 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-29-2013, 12:12 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
رسالة تقدير وود وإعجاب لأستاذي الكريمين المبدعين لحسن عسيلة ونادية بوغرارة .

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaq...834#post787834


من يتأمل تشطير شاعر مُجيد لقصيدة جيدة يجد متعة في استقراء عملية التفاعل بين النص ‏الأصلي وتشطيره.‏
فإذا شطر ذات القصيدة شاعر آخر فإن المتعة تتكرر مع استقراء التفاعل ثانية.‏
ولكن جمع القصيدتين معا واستقراءهما آنيا مع التأمل والمقارنة بين الأصل وكل من التشطيرين ‏مثنى وثلاث يجعل يضاعف المتعة أضعافا .‏
قامت أستاذتي الشاعرة نادية بوغرارة بالتحليق بتشطيرها لقصيدة ( يا راحلين إلى منى بقيادي)‏
وأجادت أيما إجادة.‏
ثم تلاها أستاذي لحسن عسيلة بالتشطير، وتشطير القصيدة ثانية أصعب من تشطيرها أول مرة، ‏لأن الشاعر يجد أمامه أما مستوى عليه مماثلته أو تخطيه، ويكون كذلك تحت وطأة إثبات ‏استقلاليته . وأرى أستاذي لحسن قد أبدع وأثبت جدارة عالية
فيما يلي فإن الأبيات المتصلة هي تشطير الأستاذ لحسن والأبيات التي تحوي النقاط ..... هي ‏تشطير الأستاذة نادية بوغرارة
الموضوع مجال رحب للنقاد، ولموضوع م/ع ولترابط الصدر والعجز لفظا ومعنى وللمعجم بشكل عام وللجمل الإسمية والفعلية في أوائل الأشطر ولاستقراء اتجاه ‏مضمون التشطير في كل بيت ، وربما لمواضيع أخرى
إن تنسيقهما على هذا الشكل ييسر المقارنة بشكل أفضل من قراءة كل تشطير على حدة. أحببت أن تشاركوني التأمل والاستمتاع.


ـيـا راحـلـيـنَ إلــى مِـنـىً بِـقِـيَـادي ** (حُـثُّـوا المَسٍـيـرَ تقَطّـعَـتْ أكْـبـادي‎)‎
..............................................إني فقيرٌ مَنْ إليّ بزاد)‏
‎(‎قدْ كان َ شوْقي غافِيـاً حينـاً ، وقـدْ) ** هـيّـجْـتُـمُ يــوْمَ الـرحـيـل فــؤادي
‏( كَـــمْ ذَا انْـتَـظـرْتُ لـكــي أفـــوز بـقـرْبـكـمْ)................................‏
سِرْتُـمْ وسـار دليلُكُـمْ ، يـا وحشـتـي ** ( نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي‎)‎
............................................إنْ لـــــمْ أُوَفّـــــقْ مِـثـلَــكــمْ لـــمُـــرادي)‏
‎(‎لا تعْجَـبـواْ مِـنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ) ** فالشـوق أقْلَقـنـي وصـوت الـحـادي
‏(مـــنْ دونِ وصْـلِـكـمُ أُقـلّــبُفـــي الــجَــوى)..................................‏
وَحَـرَمْـتُـمُ جـفْـنـي الـمَـنَـامَ بِـبُـعْـدِكُـمْ ** (كـمْ بيْنَـنـا مِـنْ أنْـجُـدٍ وَوِهَــادِ‎)‎
....................................وانــســلَّ دمــعــي فـاضِــحــا لــجِــلادي)‏
‎(‎هـا نحْـنُ سِـرْنـا واللِّـقـاءُ مُـؤَمَّـلٌ ) ** يــا ساكـنـيـنَ المُنْـحَـنَـى والــوادي
إنْـــي هُــنــا قـــدْ جِـئْـتـكـمْ فــــي لَـهْـفَــة)......................................‏
وَيَلُـوحُ لـي مابيـنَ زمْـزمَ والصَّـفـا ** (حَـشْــدٌ يُـحَـيـيّـنـا بِـــلا تَـعْــدادِ‎)‎
............................................طيف الـحَـبـيـبِ يـحُـفّـنـي بـــــوِِداد)‏
‎(‎رُوحـي تُسابِقُنـي وَشَوْقـي ، إنَّنـي) ** عنـد المـقـام سمـعـتُ صـوت مـنـاد
‏(قــد ذبـــتُ فـــي ركْـــبُ الـحـجـيـج مُـلـبّـيـا )..................................‏
ويـقـولُ لـي يانائـمـا جُـدّ الـسُـرى ** (غـصَّ المـكـانُ بِـصَـفْـوةِ الـعُـبَّـادِ‎)‎
...............................هــاذي الـمـنَـاسـك زُيّــنــت بــقــلادي)‏
‎(‎يـا راحلـيـنَ إلـى مِـنـىً بُشْـراكُـمُ ) ** عـرفـاتُ تجْـلـو كُــلَّ قـلْـبٍ صــادٍ
قــمْ يـــا حـبـيـبـي واغْـتـنِـم تِـلــك الــرّبــى) ..................................‏
من نـالَ مـنْ عرفـاتَ نظْـرةَ ساعـةٍ ** (تَنْـجَـابُ عـنـهُ سَحَـائِـبُ الإجْـهـادِ‎)‎
.......................................فـكــأنــه قَــــــدْ فــــــازَ بـــالآمـــاد)‏
‎(‎وَيَـعـودُ مَـغْـفُـورَ الخَـطـايـا كُـلِّـهـا) ** نـالَ الـسُّـرورَ ونَــالَ كُــلَّ مُــرادٍ
‏(قـــد أفــلــحَ الـعَـبْــدُ الـضّـعـيـف بِـسَـعْـيِـهِ)...............................‏
........................................ والــنــاسُ فــــي ذاك الـصـعـيـد تــنــادي )‏
‎(‎وَتَـبَـدَّدَتْ عـنْـدَ المـقـام شُجـونُـنَـا ) ** فــي لَـيْـلِ عـيـدٍ أبْــرَكِ الأعْـيَـادِ
‏(إنّ الــسّــمَــاء تــفــتّــحَــت لــدُعــائِــهــم) ...............................‏
ضَحّـوا ضحاياهـمْ وسـالَ دمـاؤهـا ** ( تِلْك الشَّعائِرُ ، شَرْعُ ذِي الأمْجَادِ‎)‎
..................................... لَــهــا تَـهَــلّــل حــاضِــرٌ و الــبـــادي)‏
‎(‎وأنا الفقيرُ ، عَدِمْـتُ هَدْيـي إنَّنـي ) ** وأنـا المُتَـيَّـمُ قــدْ نَـحـرْتُ فــؤادي
‏(نَــحَــروا فــأشــرَقَ قـلـبـهـم مـــن هَـدْيِـهـم) ...............................‏
لَبسُواْ الثيـابَ البيـضَ شـاراتِ اللقـا ** (فـي زَحْـمَـةٍ وَ تَـلاحُـمِ الأجْـسـادِ‎ )‎
........................................و لـبــسْــتُ ذنــبـــي بـــــاديَ الإجــهـــاد)‏
‎(‎يَـمَّـمْـتُ بـيْـتَ اللهِ أنْـشُـدُ بُغْـيَـتـي) ** وأنـا المُـلَـوَّعُ قـدْ لبِـسْـتُ سَــوَادي
‏(يـــا ويـــحَ نـفْـسـي إنّــهــمْ فـــي زَهْـــوَةٍ)......................................‏
يـاربّ أنْـتَ وَصَلْتَهُـمْ صِلْـنِـي بِـهِـمْ ** (نفْسِـي الـفِـداءُ لِوَصْلِـهِـمْ أسْـيـادي‎)‎
.......................................فبِـأَرْضِـهِـمْ سَــكَــنَ الــثــرى أجــــدادي)‏
‎(‎يـا ربّ جِئْـتُـكَ بالـذنـوبِ تَغُلُّـنـي ) ** فِبِـحَـقِّـهِـمْ يــا ربّ فُـــكَّ قِـيَــادي
‏(و هـــم الأحِــبّــةُ قَـــدْ أََتَـــوْكَ قَــوَافِــلا )................................‏
فــإذا وصـلـتـمْ سـالـمـيـنَ فَـبَـلّـغُـواْ ** (مـنّـي الـسـلامَ أُهَـيْـلَ ذاكَ الــوادي)‏
........................................حبّــي إلـــــى الـسّـاعـيــن بــالأعْـــدَاد)‏
‏(قـولـوا لـهُـمْ عـبـد الـرحـيـم مـتـيّـمٌ) ** ومــفــارقُ الأحْــبــابِ والأولَادِ)‏
‏(و إلَــيْــكُــمُ شَـــــدّ الـــرّحـــالَ مُـــــودِّعٌ)..........................................‏
.....................................بكُــمُ وَ لَــيْــسَ يُـطـيــقُ قَــهْــرَ بِــعــاد )‏
صـلـى علـيـكَ اللهُ يـا عَـلَـمَ الـهُـدى ** مــا ســارَ ركْــبٌ أوْ تـرَنَّـمَ حــادٍ
................................يــا حَـــاشِـــرَ الأَرْواحِ و الأَجْـــسَـــاد )‏
‏(مـــا غــنّــتِ الأطْــيــارُ فـــي أَعْـشَـاشِـهـا)....................................‏
.........................ما سار رَكْـــ ــبٌ أوْ تَــــرَنَّــــمَ حــ ــادٍ



رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-29-2013, 01:44 AM
((نادية بوغرارة)) غير متواجد حالياً
خريج
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 2,799
سعيدة جدا بها الكرم الذي يفسح المجال لنا من جديد للتمعن

و الاستمتاع بقراءة القصيدة الأصل ، و تشطيرها .

و شخصيا ما عرفت كثيرا من الألوان الشعرية إلا أثناء دراستي للعروض الرقمي ،

و أعد التشطير ، هذا الفن الجميل ، من أجمل ما عرفت .

تحية للأستاذ خشان خشان و للفاضل لحسن عسيلة .



__________________
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-29-2013, 11:15 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
شكرا لك أستاذتي الكريمة.

سأنتاول بإذن الله ما صدر عن الشعراء الثلاثة بالمقارنة في أبواب شتى تباعا حسب ما يتيسر . وحبذا لو بالمشاركة في هذا الباب.‏

هل لذلك أهمية ؟ : قد يكون لبعضها أهمية . وقد تخفى الأهمية أحيانا، ‏
لعل بعض هذه الاعتبارات تكون مفيدة في تحقيق البصمة الرقمي للشاعر التي أطمح أن يتم التوصل إليها ذات يوم، وتتكون ‏من أكبر عدد ممكن من الدوال الرقمية لأوسع طيف ممكن من الاعتبارات. بحيث يمكن التعرف بنسبة معقولة من الثقة على ‏شخصية القائل من تحديد بصمة نصه.‏

فيما يلي إحصاء لبداية الأشطر بفعل لدى كل من الشعراء ( مباشرة أو مسبوقا بقد أو حرف عطف أو لا

البرعي: هيجتموا – سرتم - وحرمتم - ويلوح – نال – ضحوا – لبسوا – قولوا - صلى = 9
‏1-‏ ‏ ليس بينها واحد بصيغة المتكلم ( نسبة المتكلم = 00%‏
‏2-‏ لم يستعمل ( قد ) أي بنسبة 00%‏

نادية بوغرارة : وانسلّ – قد ذبت – قمْ – قد أفلح – نحروا – ولبست - ولتقرئوا = 7 ‏
‏1-‏ منها اثنان بصيغة المتكلم ‏ = 2/ 7 =30%
‏2-‏ ‏ استعملت قد مرتين أي بنسبة 2 /7= 30%‏

لحسن عسيلة : حثوا – قد كان – لا تعجبوا – غص – تنجاب – ويعود – وتبددت – يممت - قولوا = 8
‏1-‏ منها واحد بصيغة المتكلم ‏ أي بنسبة 12%
‏2-‏ إستعمل قد مرة واحدة أي بنسبة 12%‏

**
نلاحظ التساوي بين نسبتي (قد ) وصيغة المتكلم لدى كل من الشعراء الثلاثة مع عدم تلازمهما.
هذا يفتح بابا لدراسة اطراد هذه الظاهرة لدى سواهم من الشعراء.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-29-2013, 04:07 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 908
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
شكرا لك أستاذتي الكريمة.

سأنتاول بإذن الله ما صدر عن الشعراء الثلاثة بالمقارنة في أبواب شتى تباعا حسب ما يتيسر . وحبذا لو بالمشاركة في هذا الباب.‏

هل لذلك أهمية ؟ : قد يكون لبعضها أهمية . وقد تخفى الأهمية أحيانا، ‏
لعل بعض هذه الاعتبارات تكون مفيدة في تحقيق البصمة الرقمي للشاعر التي أطمح أن يتم التوصل إليها ذات يوم، وتتكون ‏من أكبر عدد ممكن من الدوال الرقمية لأوسع طيف ممكن من الاعتبارات. بحيث يمكن التعرف بنسبة معقولة من الثقة على ‏شخصية القائل من تحديد بصمة نصه.‏

فيما يلي إحصاء لبداية الأشطر بفعل لدى كل من الشعراء ( مباشرة أو مسبوقا بقد أو حرف عطف أو لا

البرعي: هيجتموا – سرتم - وحرمتم - ويلوح – نال – ضحوا – لبسوا – قولوا - صلى = 9
‏1-‏ ‏ ليس بينها واحد بصيغة المتكلم ( نسبة المتكلم = 00%‏
‏2-‏ لم يستعمل ( قد ) أي بنسبة 00%‏

نادية بوغرارة : وانسلّ – قد ذبت – قمْ – قد أفلح – نحروا – ولبست - ولتقرئوا = 7 ‏
‏1-‏ منها اثنان بصيغة المتكلم ‏ = 2/ 7 =30%
‏2-‏ ‏ استعملت قد مرتين أي بنسبة 2 /7= 30%‏

لحسن عسيلة : حثوا – قد كان – لا تعجبوا – غص – تنجاب – ويعود – وتبددت – يممت - قولوا = 8
‏1-‏ منها واحد بصيغة المتكلم ‏ أي بنسبة 12%
‏2-‏ إستعمل قد مرة واحدة أي بنسبة 12%‏

**
نلاحظ التساوي بين نسبتي (قد ) وصيغة المتكلم لدى كل من الشعراء الثلاثة مع عدم تلازمهما.
هذا يفتح بابا لدراسة اطراد هذه الظاهرة لدى سواهم من الشعراء.

هذا موضوع جميل بحق
فشكرا لكم أساتذتي الكرام

لكن أريد أن أسأل أستاذي الكريم خشان :
1-ما الدلالات التي تفيدنا بها النسب التي حصلت عليها حضرتك في هذه المقارنة بين نصوص الشعراء الثلاثة ؟

‏2- ما الاعتبارات التي يحددها استخدام الفعل ( مباشرة أو مسبوقا بقد أو حرف عطف أو لا )
في شخصية كل من الشعراء الثلاثة ؟وكيف نعبر عن نتائج المقارنة ؟

‏3- هل يمكن إجراء مثل الإحصاءات لتكون ذات دلالة لشاعر واحد؟ أم أننا الآن في علم الرقمي المقارن ؟
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 01-29-2013, 05:54 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء صالح
هذا موضوع جميل بحق
فشكرا لكم أساتذتي الكرام

لكن أريد أن أسأل أستاذي الكريم خشان :
1-ما الدلالات التي تفيدنا بها النسب التي حصلت عليها حضرتك في هذه المقارنة بين نصوص الشعراء الثلاثة ؟

‏2- ما الاعتبارات التي يحددها استخدام الفعل ( مباشرة أو مسبوقا بقد أو حرف عطف أو لا )
في شخصية كل من الشعراء الثلاثة ؟وكيف نعبر عن نتائج المقارنة ؟

‏3- هل يمكن إجراء مثل الإحصاءات لتكون ذات دلالة لشاعر واحد؟ أم أننا الآن في علم الرقمي المقارن ؟

الفقرة التالية تطرح السياق الذي ترد فيه هذه الإحصائيات:

https://sites.google.com/site/alaroo.../raqame-burhan

وتراودني فكرة أخرى وهي تتطلب جهدا كبيرا قد لا تقوى عليه إلا المؤسسات. ومحوره ينطلق من محاولة إيجاد بصمة رياضية لكل كاتب أو شاعر، وتنطلق ابتداء من القيام بإحصاءات تتعلق بعدد محدود من النتاج الأدبي لأشخاص بعينهم والتعبير عن تلك البصمة بعدة مؤشرات بيانية ونحوية وسواكن ومتحركات وصياغة وبلاغة تستلهم م/ع في سياقها الإحصائي العام والخروج بصيغة مبدئية ومن ثم توسيع قاعدة بياناتها وتعديل نتائجها بحيث نرتقي بها إلى أدق وضع ممكن. ومن ثم تمكننا من التعرف على صاحب النص من خلال التعرف على بصمته.

كل هذا بعيدا عن القرآن الكريم، حتى إذا ثبتت صحة تلك البصمة التي صيغت بمعايير موضوعية اتجهنا بها إلى القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف ، وأنا واثق أنها حينئذ ستكون برهانا على أن القرآن الكريم ليس من كلام أي بشر، وأن الفارق بينه وبين الحديث الشريف واضح جلي.

قد يقول قائل " نحن نؤمن بذلك ابتداء " وهذا صحيح . ولكن أليست كل بحوث الإعجاز في القرآن الكريم تمت ونحن نؤمن بأنه وحي من الله عز وجل.

أشعر أن إغلاق هذا الباب سيكون - حتى مع وجود احتمال ضيئل لنجاحه - خسارة .
وأضيف :

بل ربما كشف الرقمي عما لا يخطر بالبال الآن من علاقات كبرى للإيقاع القرآني الذي قد يمتد مداه أسطرا بل ربما صفحات. وربما تكتشف من خلال الرقمي علاقات بين المواضيع المتفرقة وإيقاعاتها . صحيح أنني أقول ربما ، وهذه أولى خطوات البحث العلمي حيث تطرح الاحتمالات ويجري تقصي صحتها.

***

في السياق أعلاه نحن في مرحلة تلمس ، كمن يبحث عن قطعة نقود في كوم من التراب، لا ندري في البداية أهمية أي جزء نتناوله، وكلما تقدم البحث زاد الأمر تبلورا. هذا كل ما أستطيع قوله في هذه المرحلة. ألا ترين أن أهمبة الهدف تبرر هذا النحو من الإحصاء الذي قد يتمخض بعضه عن دلالات.

لكن أسئلتك جيدة وهي تؤهلك بالقيام بجهد في هذا المجال ، وفي مجال السؤال الثالث تحديدا.

يرعاك ربي.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-30-2013, 11:09 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
‏ ‏

................البرعي...................................... .نادية بوغرارة...........................لحسن عسيلة............................

يا راحلين إلـى منـىً بقيـادي ......‏ إني فقيرٌ مَنْ إليّ بزاد ...........حُـثُّـوا المَسٍـيـرَ تقَطّـعَـتْ أكْـبـادي
‎ ‎ ‎ ‎
‏ هيجتمو يوم الرحيـل فـؤادي ......‏ كَـــمْ ذَا انْـتَـظـرْتُ لـكــي أفـــوز بـقـرْبـكـم .......قدْ كان َ شوْقي غافِيـاً حينـاً ، وقـدْ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
سرتم وسار دليلكم ، يا وحشتـي ......‏ إنْ لـــــمْ أُوَفّـــــقْ مِـثـلَــكــمْ لـــمُـــرادي ...... نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
فالشوق أقلقني وصوت الحـادي ......‏ ‏ مـــنْ دونِ وصْـلِـكـمُ أُقـلّــبُفـــي الــجَــوى ......لا تعْجَـبـواْ مِــنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
وحرمتمو جفني المنام ببعدكـم ......‏ وانــســلَّ دمــعــي فـاضِــحــا لــجِــلادي ......كــمْ بيْنَـنـا مِــنْ أنْـجُــدٍ وَوِهَـــادِ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
‏ يا ساكنين المنحنـى والـوادي ......‏ إنْـــي هُــنــا قـــدْ جِـئْـتـكـمْ فــــي لَـهْـفَــة ......هـا نحْـنُ سِـرْنـا واللِّـقـاءُ مُـؤَمَّـلٌ‎ ‎
‎ ‎ ‎ ‎
ويلوح لي مابين زمزم والصفـا ......‏ طيف الـحَـبـيـبِ يـحُـفّـنـي بـــــوِِداد ......حَــشْـــدٌ يُـحَـيـيّـنـا بِـــــلا تَــعْـــدادِ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
عند المقام سمعت صوت منادٍ ......قـد ذبــتُ فــي ركْبُ الـحـجـيـج مُـلـبّـيـا .‏ ‏ ......رُوحـي تُسابِقُنـي وَشَوْقـي ، إنَّنـي ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
ويقول لي يانائما جُـدّ السُـرى ......‏ هــاذي الـمـنَـاسـك زُيّــنــت بــقــلادي ......‏ غــصَّ المـكـانُ بِـصَـفْـوةِ الـعُـبَّـادِ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
عرفاتُ تجلو كل قلب صـادٍ ......‏ قــمْ يـــا حـبـيـبـي واغْـتـنِـم تِـلــك الــرّبــى ...... يـا راحلـيـنَ إلــى مِـنـىً بُشْـراكُـمُ‎ ‎
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
من نال من عرفات نظرة ساعة ...... ‏ فـكــأنــه قَــــــدْ فــــــازَ بـــالآمـــاد ......تَنْـجَـابُ عـنـهُ سَحَـائِـبُ الإجْـهــادِ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
‏ نال السـرور ونال كل مـرادٍ ......‏ ‏ ......قـــد أفــلــحَ الـعَـبْــدُ الـضّـعـيـف بِـسَـعْـيِـهِ ‏ ......وَيَـعـودُ مَـغْـفُـورَ الخَـطـايـا كُـلِّـهـا ‏
‎ ‎ ‎ ‎
تالله ما أحلى المبيت على منـى ......‏ والــنــاسُ فــــي ذاك الـصـعـيـد تــنــادي ......شَوْقي ضَجيعي وَالتُّرابُ مِهَـادي ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
‏ في ليل عيد أبـركِ الأعيـادِ ......إنّ الــسّــمَــاء تــفــتّــحَــت لــدُعــائِــهــم . ......وَتَـبَـدَّدَتْ عـنْـدَ المـقـام شُجـونُـنَـا‎ ‎
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
ضحّوا ضحاياهم وسال دماؤها ......‏ ولَــهــا تَـهَــلّــل حــاضِــرٌ و الــبـــادي ....... تِلْك الشَّعائِرُ ، شَرْعُ ذِي الأمْجَادِ
‎ ‎ ‎ ‎
وأنا المتيّم قد نحـرت فـؤادي ......نَــحَــروا فــأشــرَقَ قـلـبـهـم مـــن هَـدْيِـهـم. ‏ ......وأنا الفقيرُ ، عَدِمْـتُ هَدْيـي إنَّنـي ‎
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
لبسوا ثياب البيض شاراتِ اللقاء ......‏ و لـبــسْــتُ ذنــبـــي بـــــاديَ الإجــهـــاد . ‏ ......فــي زَحْـمَـةٍ وَ تَـلاحُـمِ الأجْـسـادِ ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
‏ وأنا الملوّع قد لبسـت سـوادي ......‏ ‏ ......يـــا ويـــحَ نـفْـسـي إنّــهــمْ فـــي زَهْـــوَةٍ ......يَـمَّـمْـتُ بـيْــتَ اللهِ أنْـشُــدُ‎ ‎بُغْـيَـتـي ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
يارب أنت وصلتهم صلني بهـم ...... ‏ فبِـأَرْضِـهِـمْ سَــكَــنَ الــثــرى أجــــدادي ......نفْسِـي الـفِـداءُ لِوَصْلِـهِـمْ أسْـيـادي ‏
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
فبحقهـم يـا رب فُـك قيـادي ......و هـــم الأحِــبّــةُ قَـــدْ أََتَـــوْكَ قَــوَافِــلا . ......يـا ربّ جِئْـتُـكَ بالـذنـوبِ تَغُلُّـنـي‎ ‎
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
فإذا وصلتـمْ سالميـن فبلغـوا ...... ‏ حبّــي إلـــــى الـسّـاعـيــن بــالأعْـــدَاد.‏ ‏ ‏......................................
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
‏ مني السلامَ أُهيـلَ ذاك الـوادي ......‏ ‏ و لـتــقْــرِئُــوا فَـــضْْــــلا عـــلــــيّ تــكَــرُّمـــا ‏‎...................................
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
قولوا لهم عبـد الرحيـم متيـّم ......‏ بكُــمُ وَ لَــيْــسَ يُـطـيــقُ قَــهْــرَ بِــعــاد ‎ ‎........................................
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
ومفـارقُ الأحـبـاب والأولادِ ......‏ ‏و إلَــيْــكُـمُ شَــدّ الـــرّحـــالَ مُـودِّعٌ‎ ‎.........................................
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
صلى عليك الله يا علـم الهـدى ......‏ يــا حَـــاشِـــرَ الأَرْواحِ و الأَجْـــسَـــاد ......................................... ‏
‎ ‎
‏ ما سـار ركب أو ترنـم حـادٍ ......‏ مـــا غــنّــتِ الأطْــيــارُ فـــي أَعْـشَـاشِـهـا.........................................
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-30-2013, 09:11 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547

‏ فلنتناول مقارنة تشطيري شاعرينا لأحد الأبيات

1- الشاعرة نادية بوغرارة:

سرتم وسار دليلكم ، يا وحشتـي ...... إنْ لـــــمْ أُوَفّـــــقْ مِـثـلَــكــمْ لـــمُـــرادي
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
مـــنْ دونِ وصْـلِـكـمُ أُقـلّــبُ فـــي الــجَــوى ...........فالشوق أقلقني وصوت الحـادي ‏
2-الشاعر لحسن عسيلة :

سرتم وسار دليلكم ، يا وحشتـي ........ نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي
‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎
لا تعْجَـبـواْ مِــنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ.......... فالشوق أقلقني وصوت الحـادي ‏


الصدر : سرتم وسار دليلكم يا وحشتي ، فالمتوقع أن يكون العجز تفصيلا لقول( يا وحشتي) وهكذا كان في الحالتين، فالشاعرة نادية بوغرارة تفسر ‏ذلك بأن الوحشة ناجمة عن احتمال عدم تمكنها من مرافقتهم ( إن لم أوفق مثلكم لمرادي ) ، وهذا منسجم مع قولها في البيت السابق من تشطيرها ( ‏إني فقير هل إلي بزاد) فاحتمال عدم مرافقتهم وارد، بينما الشاعر لحسن عسيلة يرافقهم كما جاء في البيت السايق ( حثوا المسير تقطعت أكبادي ) ‏، وإنما يشكو شدة الشوق (نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي )‏

والعجز في البيت المشطر : ( فالشوق أقلقني وصوت الحادي ) فينبغي أن يكون الصدر في التشطير ممهدا له
احتمال مبدإ عدم مرافقتهم يؤرقها ( مـــنْ دونِ وصْـلِـكـمُ أُقـلّــبُ فـــي الــجَــوى ) ، بينما الشاعرالمرافق لهم يفسر لهم لهفته ( لا تعجبوا من هائم ‏مستعجل ) .‏

لنأخذ م/ع لشطري ‏

الشاعرة: إن لم أوفق مثلكم لمرادي ...............م/ع = 6/ 2 = 3,0‏
والشاعر: نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي ......م/ع = 2/ 6 0,3 ‏

كلاهما مشتاق ، هي في شك من الزيارة من حيث المبدأ، هو متأكد من الزيارة فهو يرافق الركب لكنه مشتاق
بين احتمال الحرمان وبين الشوق مع الاطمئنان للزيارة يختلف المؤشران ليكون أحدهما عشرة أمثال الثاني

حتى إذا استوفي كل منهما تعبيره هذا وجاء الشطر الثاني نعقيبا عليه كاد المؤشران يتساويان

الشاعرة : مـــنْ دونِ وصْـلِـكـمُ أُقـلّــبُ فـــي الــجَــوى .....م/ع = 4 / 3 = 1,3‏
الشاعر : لا تعْجَـبـواْ مِــنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ ......م/ع = 5/ 3 = 1,7‏

م/ع لشطري الشاعرة = 10/ 6= 1,7‏
م/ع لشطري الشاعر = 8/ 9= 0,7‏
م/ع لشطري البرعي = 9/ 7 = 1,3 وهو تقريبا متوسط مؤشري الشاعر والشاعرة
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-31-2013, 02:29 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 908
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
الفقرة التالية تطرح السياق الذي ترد فيه هذه الإحصائيات:

https://sites.google.com/site/alaroo.../raqame-burhan

وتراودني فكرة أخرى وهي تتطلب جهدا كبيرا قد لا تقوى عليه إلا المؤسسات. ومحوره ينطلق من محاولة إيجاد بصمة رياضية لكل كاتب أو شاعر، وتنطلق ابتداء من القيام بإحصاءات تتعلق بعدد محدود من النتاج الأدبي لأشخاص بعينهم والتعبير عن تلك البصمة بعدة مؤشرات بيانية ونحوية وسواكن ومتحركات وصياغة وبلاغة تستلهم م/ع في سياقها الإحصائي العام والخروج بصيغة مبدئية ومن ثم توسيع قاعدة بياناتها وتعديل نتائجها بحيث نرتقي بها إلى أدق وضع ممكن. ومن ثم تمكننا من التعرف على صاحب النص من خلال التعرف على بصمته.

كل هذا بعيدا عن القرآن الكريم، حتى إذا ثبتت صحة تلك البصمة التي صيغت بمعايير موضوعية اتجهنا بها إلى القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف ، وأنا واثق أنها حينئذ ستكون برهانا على أن القرآن الكريم ليس من كلام أي بشر، وأن الفارق بينه وبين الحديث الشريف واضح جلي.

قد يقول قائل " نحن نؤمن بذلك ابتداء " وهذا صحيح . ولكن أليست كل بحوث الإعجاز في القرآن الكريم تمت ونحن نؤمن بأنه وحي من الله عز وجل.

أشعر أن إغلاق هذا الباب سيكون - حتى مع وجود احتمال ضيئل لنجاحه - خسارة .
وأضيف :

بل ربما كشف الرقمي عما لا يخطر بالبال الآن من علاقات كبرى للإيقاع القرآني الذي قد يمتد مداه أسطرا بل ربما صفحات. وربما تكتشف من خلال الرقمي علاقات بين المواضيع المتفرقة وإيقاعاتها . صحيح أنني أقول ربما ، وهذه أولى خطوات البحث العلمي حيث تطرح الاحتمالات ويجري تقصي صحتها.

***

في السياق أعلاه نحن في مرحلة تلمس ، كمن يبحث عن قطعة نقود في كوم من التراب، لا ندري في البداية أهمية أي جزء نتناوله، وكلما تقدم البحث زاد الأمر تبلورا. هذا كل ما أستطيع قوله في هذه المرحلة. ألا ترين أن أهمبة الهدف تبرر هذا النحو من الإحصاء الذي قد يتمخض بعضه عن دلالات.

لكن أسئلتك جيدة وهي تؤهلك بالقيام بجهد في هذا المجال ، وفي مجال السؤال الثالث تحديدا.

يرعاك ربي.

السلام عليكم

1‏- لم أحصل على إجابات واضحة لأسئلتي في الرابط أعلاه أستاذي الكريم . وأنا أتقصى الدقة في تحديد المبادئ التي نحتاجها للبدء في العمل مباشرة .

‏2- فكرة إيجاد البصمة الخاصة بالشاعر فكرة عبقرية حقا . .وأظنها يجب أن تبدأ من تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء . .فإذا أثبتت مقارنة نتائج الإحصاءات للنصوص مجهولة الهوية ارتفاع مؤشر خصوصيات اللغة لصالح بيانات أحد الشعراء الخاضعين للدراسة ثم تأكدت ملكيته لتلك النصوص في الواقع . .فذلك يعني أننا نعمل في الاتجاه الصحيح .
أعني : أن البدء من تحديد خصوصيات لغة كل شاعر يجب أن يسبق المقارنة بين النصوص .
3- قد قمت في موضوعي ( أهمية المد والوقف على السكون في الترتيل ) بتطبيقات بسيطة للرقمي على الآيات وحصلت على نتائج أولية لم أنشرها بعد فهل استعجلت وما ينبغي لي ذلك في هذه المرحلة . . ؟
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 01-31-2013, 02:55 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء صالح
السلام عليكم

1‏- لم أحصل على إجابات واضحة لأسئلتي في الرابط أعلاه أستاذي الكريم . وأنا أتقصى الدقة في تحديد المبادئ التي نحتاجها للبدء في العمل مباشرة .

‏2- فكرة إيجاد البصمة الخاصة بالشاعر فكرة عبقرية حقا . .وأظنها يجب أن تبدأ من تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء . .فإذا أثبتت مقارنة نتائج الإحصاءات للنصوص مجهولة الهوية ارتفاع مؤشر خصوصيات اللغة لصالح بيانات أحد الشعراء الخاضعين للدراسة ثم تأكدت ملكيته لتلك النصوص في الواقع . .فذلك يعني أننا نعمل في الاتجاه الصحيح .
أعني : أن البدء من تحديد خصوصيات لغة كل شاعر يجب أن يسبق المقارنة بين النصوص .
3- قد قمت في موضوعي ( أهمية المد والوقف على السكون في الترتيل ) بتطبيقات بسيطة للرقمي على الآيات وحصلت على نتائج أولية لم أنشرها بعد فهل استعجلت وما ينبغي لي ذلك في هذه المرحلة . . ؟

وعلى أستاذتي سلام الله ورحمته وبركاته

لو كنت أملك إجابة أدق لأوردتها. وكما اسلفت فهذه مرحلة تلمس من المتوقع أن لا يكون كل ما يرد فيها موفقا أو منطقيا، ولكنه في المقابل ليس عديم الفائدة سواء كان صحيحا او خطأ، ورب نقطة صحيحة قد تبدو خطأ لنقص الأدلة في هذه المرحلة ورب خطإ قد يبدو قريبا من الصواب لتصادف اتفاق بعض الأدلة لصالحه.
خذي مثلا قولك :" وأظنها يجب أن تبدأ من تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء ." فإن هذا الذي أقوم به يطرح نقاطا للتأمل ومزيد من البحث صلاحية هذه النقطة أو تلك عنوانا للمقارنة بين الشعراء. ثم إن الوصول إلى بعض الترجيح لهذا الاعتبار أو ذاك يتطلب نصوصا عديدة جدا وأوسع بكثير جدا من هذه النصوص التي لا تشكل أكثر من عينات لشرح الطريقة أو الطرق التي من الممكن أن تؤشر إلى بعض ما يناسب من الخطوات .

ما أقوم به كما قلت يقع في منطقة ومرحلة التحسس والتلمس وعليه فإن هناك أمرين بصدده

1- هو ليس نتائج ولا معطيات علمية أزعم صدقها أو أستطيع محاكمتها لمبدأ الدقة العلمية.
2- إهمال هذه البداية التحسسية التي أرجح أن يكون الصواب فيها أقل من الخطأ سيكون غلقا للباب.

ومن هنا يفيد تعليقك وما آمل أن يليه في إثراء الموضوع. وحبذا لو تشاركينني ببعض الخطوات التطبيقية سواء ما يتسم منها بترجرج المرحلة التمهيدية التحسسية هذه أو ما قد ترينه أدق وأكثر علمية مثل " تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء"

ولا أرى تناقضا بل أرى أني لا أستطيع الوصول لاقتراحك إلا مرورا بالمرحلة التي ذكرتها. وقد يكون لديك من القدرات ما يؤهلك للقيام بذلك مياشرة فلا تبخلي بالمضي فيه.

أقول هذا وفي ذهني مسيرة تطور الرقمي لسنوات طويلة من مفهوم متواضع إلى ما هو أفضل. والسبيل إلى البصمة أصعب بكثير وأبعد منالا، إن كانت ممكنة. فالاحتمال قائم بعدم وجودها أصلا .

والله يرعاك.
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 01-31-2013, 04:08 PM
(ثناء صالح) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 908
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
وعلى أستاذتي سلام الله ورحمته وبركاته

لو كنت أملك إجابة أدق لأوردتها. وكما اسلفت فهذه مرحلة تلمس من المتوقع أن لا يكون كل ما يرد فيها موفقا أو منطقيا، ولكنه في المقابل ليس عديم الفائدة سواء كان صحيحا او خطأ، ورب نقطة صحيحة قد تبدو خطأ لنقص الأدلة في هذه المرحلة ورب خطإ قد يبدو قريبا من الصواب لتصادف اتفاق بعض الأدلة لصالحه.
خذي مثلا قولك :" وأظنها يجب أن تبدأ من تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء ." فإن هذا الذي أقوم به يطرح نقاطا للتأمل ومزيد من البحث صلاحية هذه النقطة أو تلك عنوانا للمقارنة بين الشعراء.

ما أقوم به كما قلت يقع في منطقة ومرحلة التحسس والتلمس وعليه فإن هناك أمرين بصدده

1- هو ليس نتائج ولا معطيات علمية أزعم صدقها أو أستطيع محاكمتها لمبدأ الدقة العلمية.
2- إهمال هذه البداية التحسسية التي أرجح أن يكون الصواب فيها أقل من الخطأ سيكون غلقا للباب.

ومن هنا يفيد تعليقك وما آمل أن يليه في إثراء الموضوع. وحبذا لو تشاركينني ببعض الخطوات التطبيقية سواء ما يتسم منها بترجرج المرحلة التمهيدية التحسسية هذه أو ما قد ترينه أدق وأكثر علمية مثل " تحديد الخصوصيات الدقيقة في لغة كل شاعر قبل مقارنة النصوص بين الشعراء"

ولا أرى تناقضا بل أرى أني لا أستطيع الوصول لاقتراحك إلا مرورا بالمرحلة التي ذكرتها. وقد يكون لديك من القدرات ما يؤهلك للقيام بذلك مياشرة فلا تبخلي بالمضي فيه.

أقول هذا وفي ذهني مسيرة تطور الرقمي لسنوات طويلة من مفهوم متواضع إلى ما هو أفضل. والسبيل إلى البصمة أصعب بكثير وأبعد منالا، إن كانت ممكنة. فالاحتمال قائم بعدم وجودها أصلا .

والله يرعاك.

أما عن وجود البصمة فله ما يبرهن عليه في الواقع . وهو أن أحدنا يستطيع أن يشعر بظلال شخصية الشاعر الذي يعجبه أو يحبه عند قراءته لنص جديد من شعره ودون أن يعلم مسبقا من هو صاحب النص . فما يمكن تسميته بأسلوب الشاعر أو نفسه الخاص ظاهرة قابلة للملاحظة من خلال استقراء خصائص لغة الشاعر .
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 01-31-2013, 05:21 PM
(سحر نعمة الله) غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 2,108
ما شاء الله

موضوع قمة في الروعة والإبداع
شكرًا لكم على هذا التميز والتشطير والنقد
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 01-31-2013, 08:21 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
شكرا لكما أستاذتي الكريمتين ثناء وسحر.

***


الكلمة ..................................................التكرار عند كل من ..............................‏
‏ا.......................البرعي .....................نادية بوغرارة .......................لحسن عسيلة ‏
حب .....................1..................................4... ......................................-‏
شوق ...................1...................................-........................................3‏
وصْل ....................1.................................1..... ...................................1‏
أنا.........................2............................... ....-.....................................1‏
إنّي .....................-....................................2....................... ................-‏
قد بعدها فعل ماض.. .2...................................5...................... ..................2‏
قلب......................1.................................. 2........................................-‏

البرعي تفوق بعدد كلمة (أنا) ، وخلت أبياته من كلمة إنّي

نادية بوغرارة تفوقت بعدد كلمة (حب ) وبدلالة التوكيد في تكرار كلمتي ( إنّي ) و ( قد متبوعة بفعل ماض ) وخلت أبياتها من كلمتي ( ‏شوق ) و( أنا )‏

لحسن عسيلة تفوق بكلمة ( شوق) وخلت أبياته من كلمتي (حب) و ( قلب )‏

هل ثمة بوادر تفيد بأن مثل هذا التحليل قد يساعد في اكتشاف بعض ملامح بصمة ما؟ ‏

لا تكفي هذه الأبيات لآكثر من إشارة ويحتاج التقرير إلى المزيد والمزيد من النصوص.



رد مع اقتباس
  #15  
قديم 02-01-2013, 01:38 AM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 896
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (حماد مزيد)

على لسان
أ. لحسن عسيلة
ما بين أقواسي ترون مدادي ... و أنا الذي شطـّرتُ يا عوّادي
الخط ّ قد شكـّلْتَهُ بأناملي ... والحرف لو تتساءلوا ؛ بفؤادي
،




الجميل حماد مزيد ،
أحييك من القلب ،
استسمحكم على التأخر في الرد لظروف خارجة عن إرادتي ، يعلمها أخي الكريم خشان ،
ظروف السفر ،
أزور الموقع بواسطة الهاتف، وهو كما تعلمون بطيئ الاتصال بالشبكة ،

أجدد عدري إليكم ، (كلمة العدر بالدال المعجمة ولا أعرف موضعها) .
والله هده (بالدال معجمة ) الكلمات المعدودة استغرقت مني حوالي الساعة و النصف .
ألقاكم قريبا إن شاء الله في صحة جيدة ، بعد انقضاء العطلة المدرسية ،
موعدنا يوم الإثنين بحول الله وقوته ،
يرعاكم الله
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 02-02-2013, 12:25 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,547
لضبط تنسيق المشروع وتسهيل تحديثه والإضافة إليه نشرته على الرابط:

https://sites.google.com/site/alarood/yarahelena
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 02-05-2013, 02:46 AM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 896
قمت بإعادة التنسيق لمن يريد مزيدا من البحث في هذا العمل الأدبي الرائع .
اللون الأسود للشاعر الكبير المرحوم عبد الرحيم البرعي.
اللون الوردي للشاعرة الكبيرة نادية بوغرارة ، وأغتنم الفرصة الآن لأحييها تحية تليق بمقامها .
اللون البنفسجي لعبد ربه لحسن عسيلة .
والله ولي التوفيق .



يـــا راحـلـيـنَ إلـــى مِـنــىً بِـقِـيَـادي ** (حُـثُّـوا المَسٍـيـرَ تقَطّـعَـتْ أكْـبـادي)
...........................................** إنـــــــــي فقـــيرٌ مَنْ إليّ بــــــــــزاد

(قدْ كان َ شوْقي غافِيـاً حينـاً ، وقـدْ) ** هـيّـجْـتُـمُ يــــوْمَ الـرحـيــل فــــؤادي
كَــمْ ذَا انْـتَـظرْتُ لـكي أفـوز بـقرْبكم

سِرْتُـمْ وسـار دليلُكُـمْ ، يـا وحشـتـي ** ( نـارُ الـجـوى تَقْتاتُـنـي وسُـهَـادي)
............................................** إنْ لـــــمْ أُوَفّـــقْ مِـثـلَــكمْ لـــمُـرادي

(لا تعْجَـبـواْ مِــنْ هـائـمٍ مُسْتـعْـجـلٍ) ** فالشـوق أقْلَقـنـي وصــوت الـحـادي
مـــنْ دونِ وصْـلِكـمُ أُقلّبُ في الجَوى

وَحَـرَمْـتُـمُ جـفْـنـي الـمَـنَـامَ بِـبُـعْـدِكُـمْ ** (كــمْ بيْنَـنـا مِــنْ أنْـجُــدٍ وَوِهَـــادِ)
..............................................**وانـسـلَّ دمـعـي فـاضِـحا لـجـلادي

(هـا نحْـنُ سِـرْنـا واللِّـقـاءُ مُـؤَمَّـلٌ ) ** يـــا ساكـنـيـنَ المُنْـحَـنَـى والــــوادي
إنْــي هُـنـا قـدْ جِـئْـتـكمْ فـي لَـهْـفَـة

وَيَلُـوحُ لـي مابيـنَ زمْــزمَ والصَّـفـا ** (حَــشْـــدٌ يُـحَـيـيّـنـا بِـــــلا تَــعْـــدادِ)
..............................................** طيف الـحَـبـيـبِ يـحُـفّـنـي بـــــوِِداد

(رُوحـي تُسابِقُنـي وَشَوْقـي ، إنَّنـي) ** عند المقام سمعـتُ صوت مـناد
قـد ذبـتُ فــي ركْبُ الـحـجـيـج مُـلـبّـيـا

ويـقـولُ لــي يانائـمـا جُــدّ الـسُــرى ** (غــصَّ المـكـانُ بِـصَـفْـوةِ الـعُـبَّـادِ)
........................................... ** هـاذي الـمنـاسك زُيّــنـت بــقــلادي

(يـا راحلـيـنَ إلــى مِـنـىً بُشْـراكُـمُ ) ** عـرفـاتُ تجْـلـو كُـــلَّ قـلْــبٍ صـــادٍ
قمْ يــا حـبـيـبي واغْـتـنِـم تِـلك الرّبى

من نـالَ مـنْ عرفـاتَ نظْـرةَ ساعــــةٍ ** (تَنْـجَـابُ عـنـهُ سَحَـائِـبُ الإجْـهــادِ)
......................................... ** فـكــأنــه قَــــــدْ فــــــازَ بـــالآمـــاد

(وَيَـعـودُ مَـغْـفُـورَ الخَـطـايـا كُـلِّـهـا) ** نــالَ الـسُّـرورَ ونَـــالَ كُـــلَّ مُـــرادٍ
قد أفلح العبد الضـــعيف بســـــعيه

تالله مـا أحـلـى المبـيـتَ عـلـى مِـنّـى ** (شَوْقي ضَجيعي وَالتُّرابُ مِهَـادي )
.......................................... **والــنـاسُ فـي ذاك الـصعـيد تــنـادي

(وَتَـبَـدَّدَتْ عـنْـدَ المـقـام شُجـونُـنَـا ) ** فـــي لَـيْــلِ عـيــدٍ أبْـــرَكِ الأعْــيَــادِ
إنّ الــسّـمَـاء تــفــتّــحَـت لـدُعـائِـهم

ضَحّـوا ضحاياهـمْ وســالَ دمـاؤهـا ** ( تِلْك الشَّعائِرُ ، شَرْعُ ذِي الأمْجَادِ)
......................................**ولَــهــا تَـهَــلّــل حــاضِــرٌ و الــبـــادي

(وأنا الفقيرُ ، عَدِمْـتُ هَدْيـي إنَّنـي ) ** وأنــا المُتَـيَّـمُ قـــدْ نَـحــرْتُ فـــؤادي
نَـحَـروا فــأشرَقَ قـلبـهم من هَدْيِهم

لَبسُواْ الثيـابَ البيـضَ شـاراتِ اللقـا ** (فــي زَحْـمَـةٍ وَ تَـلاحُـمِ الأجْـسـادِ )
..........................................** و لـبــسْــتُ ذنــبـي بـــاديَ الإجـهــاد

(يَـمَّـمْـتُ بـيْــتَ اللهِ أنْـشُــدُ بُغْـيَـتـي) ** وأنــا المُـلَـوَّعُ قــدْ لبِـسْـتُ سَـــوَادي
يــا ويــحَ نـفْـسي إنّـهـمْ فـي زَهْـــوَةٍ

يـاربّ أنْـتَ وَصَلْتَهُـمْ صِلْـنِـي بِـهِـمْ ** (نفْسِـي الـفِـداءُ لِوَصْلِـهِـمْ أسْـيـادي)
..........................................** فبِـأَرْضِـهِـمْ سَــكَــنَ الــثــرى أجــــدادي

(يـا ربّ جِئْـتُـكَ بالـذنـوبِ تَغُلُّـنـي ) ** فِبِـحَـقِّـهِـمْ يــــا ربّ فُـــــكَّ قِــيَـــادي
و هـــم الأحِـبّـةُ قَـدْ أََتَـوْكَ قَـوَافِـلا

فـــإذا وصـلـتــمْ سـالـمـيـنَ فَـبَـلّـغُـواْ ** حبّــي إلـــــى الـسّـاعـيــن بــالأعْـــدَاد
و لـتـقْـرِئُـوا فَــضْْـلا عـليّ تــكَـرُّمــا ** مـنّـي الـســلامَ أُهَـيْــلَ ذاكَ الـــوادي
قـولــوا لـهُــمْ عـبــد الـرحـيـم مـتـيّــمٌ ** بكُــمُ وَ لَــيْــسَ يُـطـيــقُ قَــهْــرَ بِــعــاد
و إلَــيْــكُـمُ شَــدّ الـــرّحـــالَ مُـودِّعٌ ** ومـــفــــارقُ الأحْــــبــــابِ والأولَادِ
صـلـى علـيـكَ اللهُ يــا عَـلَـمَ الـهُــدى ** يــا حَـــاشِـــرَ الأَرْواحِ و الأَجْـــسَـــاد
مـــا غــنّــتِ الأطْــيـارُ في أَعْشَاشِها** مـــا ســـارَ ركْـــبٌ أوْ تـرَنَّــمَ حـــادٍ

التعديل الأخير تم بواسطة : (أ. لحسن عسيلة) بتاريخ 02-06-2013 الساعة 12:04 AM
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 02-12-2013, 04:54 AM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 896
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
لضبط تنسيق المشروع وتسهيل تحديثه والإضافة إليه نشرته على الرابط:

https://sites.google.com/site/alarood/yarahelena

فتح الله عليك أستاذي خشان ،
تحليل موضوعي ، ربما الأساتذة لم يطلعوا عليه ،

وجدته بالصدفة ،

كنا أيام الثانوية قمنا بدراسة على قصيدة أبي البقاء الرندي ، التي مطلعها :
لكل شيء اذا ما تم نقصان ** فلا يغر بطيب العيش انسان

بمساعدة الاستاذ الذي كان يهتم بالتحليل السيميائي للنصوص الادبية ، قمنا بعملية جرد للافعال المضارعة ، والماضية وأفعال الامر ، وخلصنا إلى بعض النتائج لا أذكرها الان ، ثم كانت الاشارة الى امكانية الوقوف على طبيعة الحروف المستعملة في القصيدة ، وبناء على هذا يمكن ان نضع اليد على بعض ملامح بصمة الشاعر ،
مثلا كثرة الافعال الماضية ، لها إيحاءاتها : الحنين ، الارتباط بالماضي .............
كثرة الافعال المضارعة ، توحي بالاستمرارية ...................
كثرة الحروف المرققة ، توحي برقة المشاعر لدى الشاعر ،
طبيعة القوالب الصياغية في القصيدة ، توضح مدى أو عدم تأثر الشاعر بحقبة تاريخية ما ، ما دام هناك قوالب صياغبة نمطية في كل حقبة تاريخية ،
وقد وجدت شخصيا ، ان هناك نمطية في القوالب الصياغية من خلال الموسوعة ، تؤكد فعلا ما ذهب إليه صاحب النظرية الشفوية ، خاصة عند شعراء الجاهلية وحتى في عصرنا هذا يغلب التنميط الصياغي على الكثير من القصائد و الخواطر .........
رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 05:33 AM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2020, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009