عرض مشاركة واحدة
  #13  
قديم 01-09-2012, 09:12 PM
(أ. لحسن عسيلة) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: المغرب
المشاركات: 896
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د/هناء المشرقى

حياك الله أستاذي لحسن

وكل عام وأنت بخير

القصيده قوية السبك والمعنى وأنتم أهل اللغه لذا فلا عجب من هذا

لاحظت ما لاحظته أستاذتي ناديه من تكرار كلمة الصبر ومشتقاتها واستثقلت الأمر حقيقية

وتمنيت من أستاذي أن يعدل في معنى هذا البيت

ألـْقى النوَى مُـتصبرا كيْ لا أ ُرَى
...................... مثلَ الغواني و الدموعُ غـِـزارُ

وكأن دموع النساء تحسب عليها لا لها ...... أرى فيه قسوه على طبيعة المرأه التى خلقها الله عليها وهذه وجهة نظري

والأمر لأستاذي

تقبل فائق التقدير

تلميذتك

تحتية طيبة
أستاذتي الكريمة
دموع النساء أبدا لم تكن نقصا فيهن ، بل صفة من صفاتهن ، لما أكرمهن الله به من لطافة و رقة في الأحاسيس ، وانفعال عاطفي .
كيف أقسو على طبيعة المرأة وهي أمي و جدتي و خالتي وأختي وزوجتي ، بل هي اليوم بنتي ، و لا أعز منها ؟؟؟؟
ما رأيك لو قلت :


ألـْقى النوَى مُـتجلدا كيْ لا أ ُرَى
...................... مثلَ الثكالى و الدموعُ غـِـزارُ

أرحب بكل ملاحظة مهما تكن ، حتى تناقش فنستفيد جميعا .
بوركت وبورك يراعك الذي يكاد يثمر شعرا .
كل المودة و الاحترام