عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 10-15-2011, 09:12 PM
د/هناء المشرقى غير متواجد حالياً
مدرس
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 437
مرحبا بالأمير اليمنى جبر البعدانى


رحبوا معى بهذا الشاعر القدير والمميز والذى انتوى أخيرا الإنضمام الينا

وهذا شرف يستحقه منتدى العروض رقيما وأستاذته وطلابه

فأهلا وسهلا ومرحبا بمن سيعرفنا ما هوالشعر فى قصيدته

ويسألونك عن الشعر



ويسألونك عن الشعر

الشاعر جبر البعداني


من أوّلِ الحرفِ حتّى آخرِ الجُملِ
تقمّصَ الشّعرَ قلبٌ قُدَّ من مُثُلِ !

قلبٌ بحجمِ سماءِ الكونِ أنزفُهُ
شعراً بساحِ قصيدٍ غير مُبتذلِ

وقيْل ما الشّعرُ ؟! قُلتُ : الـْ -عندها انصهرت
خيرُ الوصوفِ بثغري خشيةَ الزّللِ !

فالشّعرُ كالرّوحِ سرٌّ ليس يُدرِكُهُ
إلّا المحيطُ بعلمِ الغيبِ والأجلِ !

فالشّعرُ وحيّ ولا أدري فهل صدقتْ
مني القريحةُ أمْ أقوالُ مرتجِلِ؟!

والشّعر لا فرق هل يوحى إلى امرأةٍ
قد خصّها الله أو يوحى إلى رجُلِ

فأصدقُ الشّعر ما يأتي على عجَلٍ
واكذبُ الـشّعر ما يأتي على مهَلِ !

فالشّعرُ صعبٌ على التّأويلِ أُحجيةٌ
رغم الّذي قيل حتّى الآن لم تُقَلِ !

والشّعرُ دربٌ على جهدٍ نحاولُهُ
وكلُّ من سار حتّى الآن لم يصلِ !

والشّعرُ بذلٌ وأخفاقٌ محاولةٌ
تتلو محاولةً في دورةِ الفشلِ

فما نظنُّ اكتمالاً حين نكتُبُهُ
إلّا ويرجعُ فينا غير مكتملِ !

مازال أشعر أهلِّ الأرضِ قاطبةً
في عالمِ الغيبِ يخشى موطنَ الخللِ!

من قال يُدركُ سرَّ الشّعرِ عن ثقةٍ
فذاك ضربٌ من التّزييف والدّجلِ

فالشّعرُ كالشعرِ لا شيءٌ يشابهُهُ
تقدّس الشّعرُ لا يأتي على مثَلِ!

قلْ يسألونكَ عن شيءٍ نقطّرهُ
أشهى من الشّهدِ لكن ليس من عسلِ

قلْ جُلّ علميَ أنَّ الشّعرَ معجزةٌ
للمبدعين وما كانوا من الرُّسلِ !

فلْتعذرِ الآن إن ما جئتُ مختبئاً
خلفَ الغوايةِ يا درويش ُ من عملي !

على البسيطِ ركبتُ الموجَ يحملني
شوقُ اللقاء لمن جاءوا على الرّمل !

أعوذُ بالشّعرِ من تشبيهِ منشغلٍ
عن البساطةِ أو تصوير مُنفعلِ !

وأشعلُ الشّمسَ قنديلاً لمن منحوا
روحَ القصيدةَ أن تبقى مدى الأزلِ

فالشّعرُ خمرٌ من الألفاظِ يُثملنا
في ذاتِ بوحٍ ولا ندري عن الـثّملِ!

والشّعرُ نصرٌ لدى الأحرارِ فاتحةٌ
للمنجزاتِ وآياتٌ من الأملِ

والشّعرُ لحنٌ لدى العشّاقِ ،أغنيةٌ
وألفٌ وعدٍ، وأسرابٌ من القُبَلِ !

هو ابتهالاتُ زيتونٍ يُرتلُها
شدْوُ اليمامِ بأنغامٍ من الزَجلِ !

والشّعرُ أكبرُ من شطحاتِ مُبتدعٍ
والشّعرُ أوسعُ من تعريفِ مُعتدلِ !

والشّعرُ أشملُ من وصفي فمعذرةً
يا سيدي الشّعر هل ترضى فتغفرَ لي ؟!


ما شاء الله تبارك الله
ربى يصونك أخى الكريم

  • نرجو أن نتعلم منك معشار موهبتك
  • ستستفيدمعنا كثييييييييييييييييييييييييرا

  • أهلا بك مرة أخرى يا أميرنا





رد مع اقتباس