عرض مشاركة واحدة
  #6  
قديم 09-04-2004, 09:24 PM
النورس غير متواجد حالياً
مدرّس
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
المشاركات: 209
أساتذتي الكرام

ما أمتع ما تناقشون هنا وكما أجمل الرقمي

هذه المشاركة الأخيرةلأستاذي خشان جعلتني أتتبع أبيات الخفيف التي ترد فيها 222 في قصيدة للمتنبي.

http://almotanaby.ajeeb.com/kased.asp?Id_art=99

القصيدة مطلعها:

لا افتِخـــارٌ إِلا لِمَـــنْ لا يُضــامُ
مُـــدرِك أَو مُحـــارِبٍ لا يَنــامُ

وهنا الصنف الأول الذي تنتهي فيه كلمة مع نهاية أول 2 في 222 والذي يفترض أن يكون أكثر استساغة من الصنف الثاني الذي لا تتطابق فيه حدود كلمة مع أول 2

((لا افتِخـــارٌ)) إِلا لِمَـــنْ لا يُضـامُ
مُـــدرِك أَو مُحـــارِبٍ لا يَنــامُ

ـ((يَتـداوَى)) مـن كَـثرةِ المـالِ بـالإقلالِ
جُـــودًا كـــأَنَّ مـــالاً سَــقامُ

((قَـد لَعَمـري)) أَقصَـرتُ عنـكَ وللـوَفـ
دِ ازدِحـــامٌ ولِلعَطايـــا ازدِحــامُ

(( كَــمْ حَــبِيبٍ)) لا عُــذرَ لِلَّـومِ فيـهِ
لَــكَ فيــهِ مِــنَ التُّقــى لُــوَّامُ

منـهُ مـا يَجـلُب البَراعَـةُ والفْـضـ
((لُ ومنــهو )) مــا يَجــلُبُ البِرْســامُ


الصنف الثاني:

اَلأَدِيــبُ المُهَــذَّبُ الأَصيَـدُ الضـر
((بُ الــذَكِيُّ الجَــعدُ السَـرِي الهُمـامُ))

قــائِدُوّ كُــلِّ شــطبَةٍ وحِصــانٍ
(( قــد بَراهــا الإســراجُ والإلجــامُ))

هل ينطبق ما أشار أستاذي إليه على هذه الأبيات ؟ فيكون الصنف الأول أسلس من الثاني ؟
أترك ذلك لأساتذتي للحكم عليه

نلاحظ أن الصنف الأول تأتي فيه 2 2 2 في الصدر بينما جاء الصنف الثاني في العجز

هل تزيد نسبة مجيء الصنف الأول في الصدر عنه في العجز عادة ؟ والعكس كذلك؟

موضوع ممتع.


التعديل الأخير تم بواسطة : النورس بتاريخ 09-04-2004 الساعة 09:38 PM
رد مع اقتباس