عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 05-31-2016, 04:20 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,333
اقتباس

ثناء صالح
أستاذي وأخي الفاضل عبد الستار النعيمي رويدك!
لا أرى هنا إلا خلط الأوراق بعضها ببعضها الآخر.
العروض الرقمي نظرية علمية تستند على مبادئ العروض الخليلي وتعزز هذه المبادئ وترسخها وتؤطرها.وهي غير موجهة للشعراء ولا حاجة للشعراء بها. هي تحلل الفكر الذي امتلكه الخليل بتحليل العمل الفكري الذي أنجزه الخليل.إذن .

عبد الستار النعيمي

1-الرقمي لا يستند على مبادئ الخليل؛وكلما قيل ويقال عن ذلك فهو محو افتراء وتشويش ومحاولة لتغطية انحراف الرقمي عن خط العروض العربي
إن مبدأ الخليل وأساسه هي التفاعيل التي استبدلها الرقمي إلى أرقام جامدة معقدة على دارسي العروض
2- الرقمي خرج عن تقديس واحترام القرآن حينما قطّع آيات القرآن تقطيعا عروضيا بأرقامه وأشكاله البيانية التي خبأت تحتها ما يكيد بالإسلام ليثبت أن القرآن فيه شعر؛وكل هذا خروج عن مبدأ الإسلام
3- لا حاجة للذهاب إلى الفتوى بطرح سؤال عن التقطيع والأشكال البيانية دون احتواء السؤال على هذه الأشكال التي تشبه رؤوس الحيوانات والنجمة الإسرائيلية؛ثم نشر نص الفتوى ودمجه بصورة أخرى غير التي انتقدناها في مواضع أخرى؛فهذا دليل آخر على تحايل الرقمي وروغانه أمام الحق:


بالأمس كتيت ملاحظتي حول الرسم البياني هنا وقد ذكرت فيه (نجمة داود)لكني لم أتفاجأ بما وجدته اليوم في مكان آخر (نجمة داود)من بين رسوم ضياء الجماس ؛أنظر المشاركة رقم 20 هنا:
http://www.ruowaa.com/vb3/showthread.php?t=42914


فلماذا لم ترسل هذه الصورة مع النقد إلى الفتوى!

إن الذي يرى بأم عينيه من يقتل أو من يسرق ما حاجته بالذهاب إلى الفتوى؟فهو الذي يكون شاهدا عند الفتوى والقضاء
إن الذي ارتكب الخطأ في عرف البشر وتأريخه الغزير بالأخطاء لم يعترف بخطأه أبدا مهما قُدم له من أدلة وبراهين تدين عمله ؛حتى إذا أدركه الموت قال إني آمنت
الآن!
هنالك الكثير من النقد والإهانة للرقمي على العنكبوتية ولكن هل كف الرقمي يوماعن إعلاناته ومدحه النفس ؟كلا؛بل يجيب(هناك طائفتان لا ينبغي أن نرد عليهما، ولا ندخل في حوار معهما؛الطائفة الأولى التي تزعم أننا نخرب اللغة وأننا عملاء لأعداء الأمة.والطائفة الثانية التي لا ترى من الرقمي إلا أنه شكل بلا مضمون.)
إذا علام التحاور معي إن كنت أنا من الطائفة الأولى!
الصور المرفقة الصور المرفقة
رد مع اقتباس