عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 04-07-2013, 11:51 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,316
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء صالح
أولا
‏* * * * *
للكامل حالتان في ضربه : ‏ ‎
1- حالة الكامل الرجزي :

ويعتمد فيها الكامل على الإضمار (تسكين الحرف الثاني من متفاعلن ) كي يحصل على سببين خفيفين 2 2 3 وهي تقبل التخاب الأول بتغطية من عباءة الخزل التي تسمح بزحاف السبب الثاني ليصبح لدينا :
2 2 3 = 2 1 3 = 2 (2) 2 = 2 2 2 بالتكافؤ الخببي ثم تقبل التخاب الثاني لوجود سبب خببي في الحشو فيكون لدينا
‏2 2 2 = (2) 2 2 = 1 3 2 .
ويكون التخاب سيد الموقف وهو ما يقول به الأستاذ خشان .

2- حالة الكامل البحت :

وهنا لا يعترف الكامل بالإضمار ويصر على ثقل السبب الأول دون الثاني (2) 2 3 . وكي يتم تطبيق التخاب هنا لا بد من الجمع بين تثقيل السبب الأول والثاني معا . فلكي نصل إلى 2 2 2 وفقا للتخاب يجب أن تتحقق المساواة :
(2) 2 3 = (2) 1 3 = (2) (2) 2 .
ولكن هذه المساواة مستحيلة لأن (2) (2) 2 تتناقض مع بدهية عدم اجتماع خمسة متحركات (1 1) (1 1) 1 ه في الإيقاع البحري .
فنستنتج أن غياب الخزل الذي يحتكره الكامل الرجزي في (متفعلن = 2 1 3 ) لا يبقي للكامل البحت من دثار يغطي وصوله إلى 2 2 2 سوى عباءة القطع التي صممها الخليل بذات نفسه . . فلا بد من قطع الوتد .




يا أستاذتي سبحان الله العظيم

تحول (2) 2 3 إلى (2) (2) 3 لا بد منه تقولين لحصول التخاب

أما تحول (2) 2 3 إلى 2 2 3 ثم ذات المسيرة فأمر مستبعد كما يبدو من عدم تطرقك إليه.

تذكري أستاذتي أن الفاصلة في الكامل 2 2 ذات الوجهين (2) 2 و 2 2 وعدم القناعة بهذا نقض للرقمي بنقض ركنه الأساس قد يقود إلى اكتشاف سبيل آخر قد يكون أفضل من الرقمي مضمونا،وأظن أن شكل الأرقام سيتسع لتوجهك الجديد.

ولا تنسي أن الأمر كله في باب النظريات ونجاح أية نظرية هو في مدى اطراد صلاحيتها في تفسير الظواهر.

ولا أملك إلا أن أتمنى أن يؤتي توجهك الجديد ثماره.

والله يرعاك. .
رد مع اقتباس